أخبار

حماس تفقد قاعدة دعمها في السودان

فقدت حركة المقاومة الفلسطينية «حماس»، قاعدة دعمها في السودان، عقب إعلان السلطات الاستيلاء على أصول مرتبطة بالحركة- وفقاً لـ«رويترز».

التغيير- وكالات

تمكنت السلطات المحلية في السودان من الاستيلاء على أصول وفرت على مدى سنوات التمويل لحركة المقاومة الفلسطينية «حماس».

وذكرت وكالة «رويترز»، أن مسؤولين سودانيين أعلنوا الاستيلاء على ما لا يقل عن «12» شركة مرتبطة بحركة حماس.

وتشمل الأصول المرتبطة بحماس التي صادرتها لجنة تفكيك تمكين نظام الثلاثين من يونيو 1989م واسترداد الأموال «عقارات، أسهم شركات، فندق في الخرطوم، مكتب صرافة، محطة تلفزيونية، وأكثر من مليون فدان من الأراضي الزراعية».

وذكر التقرير أن حماس بهذا قد فقدت قاعدة مكنت أعضاءها من «العيش وكسب المال وتوجيه الأموال والأسلحة الإيرانية نحو قطاع غزة».

ونقل التقرير عن عضو لجنة إزالة التمكين وجدي صالح قوله إن «السودان أصبح مركزاً لغسيل الأموال وتمويل الإرهاب».

وأشار مصدر استخباراتي غربي خلال التقرير، إلى أن العمليات نُفِّذت بطريقة مماثلة لتلك التي تستخدمها الجريمة المنظمة، بحيث تقوم الشركات- التي يرأسها المساهمون الوصيون- بتحصيل الإيجار نقداً وتحويله من خلال مكتب الصرافة المذكور أعلاه.

كان الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير- الذي أطيح به خلال ثورة ديسمبر في السودان- من أشد المؤيدين لحركة حماس.

ونقل التقرير أيضا عن عضو آخر في لجنة إزالة التمكين- فضل حجب اسمه- أن حماس كانت تحصل على «معاملة تفضيلية من حيث المناقصات، والإعفاء الضريبي، والسماح لهم بالتنقل إلى حماس كما يشاؤون».

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى