أعمدة ومقالات

الغابات من الأنظمة الأرضية في أهداف التنمية المستدامة 2030

أ.د/ عزيزة سليمان علي*

الغابات في السودان  تندرج في خانة الانظمة الارضية في اهداف التنمية المستدامة وميثاق الأرض يشجعنا على البحث عن أرضية مشتركة تراعي التنوع والاختلاف وتضمن في الوقت ذاته أخلاقيات عالمية مشتركة للأعداد المتزايدة من الناس في أرجاء العالم.

إن حماية أنظمة دعم حياة الأرض، والحد من الفقر ينبغي أن يكونا أول أهداف التنمية المستدامة. لأن البشر يعملون على تحويل هذا الكوكب بطرقٍ يمكنها أن تقوِض المكاسب الإنمائية.

إن الأداء المستقر للنظم الأرضية  التي تضم الغابات  الغلاف الجوي، والمحيطات،  والمجاري المائية، والتنوع البيولوجي، والدورات البيوجيوكيميائية ـ يعد شرطا أساسيا لمجتمع عالمي مزدهر.

مؤسساتنا التنموية  في السودان عليها بناء شراكات مع ميثاق الأرض الدولي  في رؤية على تطبيق استراتيجيته في بلدانهم. ويوقع المنتسبون اتفاقية رسمية مع ميثاق الأرض الدولي ليكونوا مصادر فاعلة لمعلومات ميثاق الأرض وفعالياته . وتنسق الأمانة العامة لميثاق الأرض الدولي الأنشطة مع المنتسبين وتزودهم بالإرشادات والتوجيهات والمواد الخاصة بذلك.

تبلغ مساحة الغابات في السودان 402500 ميل مربع فقد منها 90% بعد انفصال دولة الجنوب بجانب فقده لحوالي 5628 فدان بسبب الحرب في دارفور .

تنتج الغابات في السودان سنوياً الصمغ و الحطب المحروق والفحم و الخشب المنشور ويستعمل  في صنع الاثاثات المنزلية والابواب والشبابيك وغيرها . فلنكات السكة الحديدية، و اعمدة المباني والقنا . وتنتج الغابات ايضاً العاج النباتي ( الدوم ) ، و العاج الحيواني . كما تنتج الغابات مواد الدباغة . والحبال والمقاطف .  شمع العسل و زيت اللؤلؤ وزيت النخيل والبن  و تلعب منتجات الغابات دوراً كبيراً في أغلب المناطق بالسودان . ويأكل الناس من فواكه العرديب والقنقليز والدليب واللالوب والنبق والدوم والقضيم والجميز .

تعتبر الغابات مساحات جغرافية تختلف في تضاريسها، فقد تكون سهولا أو جبالا  وتحتوي على أصناف نباتيّة عديدة، كالأشجار التي تكون الغابات بشكل رئيسي، والشجيرات، والأعشاب، والطحالب، والفطريات، كما يوجد فيها أنواع عديدة من الحيوانات، كالقردة، والطيور، ورغم أن الغابات هي النظام البيئي الوحيد الذي يستطيع التوسع والتدهور طبيعياً، لكن الإنسان يتحمل الخطأ  تجاه دمار بعض الغابات.

فوائد الغابات بمساحاتها الخضراء، و غطائها  النباتي تحد من تدهور التربة و من ظاهرة الاحتباس الحراري، إذ إن النباتات والأشجار الخضراء تمتص غاز ثاني أكسيد الكربون و توفير كميات كبيرة من الأكسجين النقي بفعل وجود الأشجار.

الحياة في البر بها غابات بمساحة 30 % من سطح الأرض، وعلاوة على أنها توفر الأمن الغذائي والمأوى، فإنها عنصر مهم من عناصر مكافحة تغير المناخ، وحماية التنوع البيئي وأوطان سكان الشعوب الأصلية.

إن إزالة الغابات والتصحر   أمام التنمية المستدامة يؤثران في حياة ومصادر رزق ملايين الناس في سياق الحرب ضد الفقر. وتبذل الجهود سعيا إلى إدارة الغابات ومكافحة التصحر.

الغابات تعتبر رئة الارض بإعتبار اهميتها في امداد الارض بالاوكسجين وبحفظ التوازن البيئي والتنوع الحيوي في هذا الكوكب الحي ، بتدمير الغابات يخسر العالم ملايين الاشجار  والاصناف  الحية سنويا.

تضاءلت مساحة الغابات  شيئا فشيئا , اذ يعتقد ان العالم خسر اكثر من نصف غاباته خلال اقل من خمسين سنة وهذة المساحة كفيلة بتهديد اقتصاد دول وتغيير طبيعة التنوع الحيوي وانقراض العديد من الاصناف.

علينا الحفاظ على المساحات الغابوية وحماية هذه الثروة الطبيعية، والقضاء على الظواهر التي تعرض الغابة للاستغلال، وتنمية الوعي بسلوكيات الإنسان وأضرارها المحتملة على المحيط البيئي. كما تساهم الغابات في تلطيف الاجواء كما تسهم  في امتصاص جزء كبير من مياه الامطار الساقطة عليها وتساعد في اتمام دورة المياه في الطبيعة .

تحتضن الغابات عددا من الانواع الحية النادرة والمهددة بالانقراض والتي لا تعيش الا في هذة الغابات . كان الإنسان القديم يقطع الأشجار لاستخدامها ولكنه كان يزرع ما يقابلها للمحافظة على التوازن الطبيعي ولكي لا يسبب أي خلل يؤثر على البيئة الحياتية التي تتوفر على كوكب الأرض. لقطع أشجار الغابات الكثير من السلبيات و من اهمها التأثير على البيئة.

في البلدان النامية، يقطن أغلبية الناس في المناطق الريفية، ويعتمد معظمهم على الزراعة في كسب رزقهم. غير أن القدرة المحدودة على التواصل وعلى الوصول إلى الأسواق بسبب العزلة وضعف البنى الأساسية يؤثران على سبل المعيشة وأمن صغار المنتجين.

قد شهدت السنوات القليلة الماضية صحوة من المجتمع الدولي حيال اعادة تجديد الغابات ولكن ما زالت الاسباب التي تؤدي الى تدمير الغابات قائمة.

ويتسبب تدمير الغابات في عدة مشاكل بيئية اهمها انقراض العديد من الانواع الحية وكذلك زيادة انجراف التربة ويؤدي الى الفيضانات ويعتبر تدمير الغابات احد اهم اسباب تفاقم ظاهرة الاحتباس الحراري وتسريع التغير المناخي.

كل الجهود في اعادة زراعة الغابات لم تفلح في تعويض ما يتم فقدانه وهذا يعني اننا لن نستطيع تعويض ما يتم قطعه لذا تجتهد الهيئات المعنية بحماية البيئة بدراسة البدائل الممكنة .

لمنع تدمير الغابات علينا استعمال الخشب الصناعي وهو عبارة عن  مواد بترولية وزيت يتم خلطها بالخشب الطبيعي او تستعمل وحدها وهذا يقلل من استهلاك الخشب بالاضافة الى استعمال محاصيل الطاقة للاستغناء عن طاقة الخشب القادم من الغابات .

قطع الأشجار يؤدي الى تلوث المياه الجوفية وذلك بسبب سهولة تسرب النيتروجين إليها عبر طبقات الأرض. زيادة ظاهرة الاحتباس الحراري، أي احتفاظ الأرض بالحرارة مما يسبب ذوبان الثلوج على الأقطاب. فقدان التنوع الأحيائي من خلال القضاء على مواطن الكثير من الكائنات الحية التي تعيش في الأشجار بشكل مباشر مثل السناجب والطيور أو في التربة التي تثبتها جذور الأشجار، فبعض هذه الكائنات قد تهاجر من موطنها بحثاً عن موطن آخر مناسب أو قد تموت بسبب عدم قدرتها على التأقلم مع البيئة المحيطة.

يزيد  تلوث الهواء بسبب زيادة كمية ثاني أكسيد الكربون التي تعلق في الجو ونقصان كمية الأكسجين التي تستخدمها الكائنات الحية في التنفس.

الاستغلال المفرط للموارد الطبيعية من الغابات، والسلوكيات المسببة للتلوث والاستغلال المستدام للموارد البيولوجية للغابات، والتوسع العمراني ومقاولات الخشب كلها إهدار للموارد الطبيعية وهلاك بعض الغابات.

أن الحرائق التي تتعرض لها الغابات، وضعف مشاريع التشجير، زيادة على استغلال الخشب في الأنشطة الصناعية والتدفئة، عوامل يسهم تضافرها في تفاقم الظاهرة ومع استمرار ظاهرة الحرائق، فإن النظام البيئي لهذه المناطق سيتضرر كثيرا ويتسبب في تراجع الكتلة الغابوية وتقلصها تدريجيا. ايضا  الرعي والتعشيب والاستغلال المفرط للخشب، إضافة إلى النمو الديموغرافي للسكان بالمنطقة .

علينا الحفاظ على المساحات الغابوية وحماية هذه الثروة الطبيعية، والقضاء على الظواهر التي تعرض الغابة للاستغلال، وتنمية الوعي بسلوكيات الإنسان وأضرارها المحتملة على المحيط البيئي.

ولا بد من التدخلات المستهدفة الرامية إلى تنويع فرص العمل في الأنشطة غير الزراعية، وتزويد صغار المنتجين بإمكانية الحصول على التكنولوجيات والهياكل الأساسية بأسعار ميسورة لتسريع الحد من الفقر. وغالبا ما يكون نمو الأنشطة غير الزراعية ناجماً عن نمو القطاع الزراعي ويمكن أن يحفز خلق فرص العمل على الصعيد المحلي.

تساهم الغابات في جذب السياح بفضل ما تمتلكه من مؤهلات طبيعية هائلة، كالكهوف والبحيرات والوديان والشلالات والجبال والسهول، إضافة إلى مرتفعات وحدائق ومساحات طبيعية عذرية.

ولذا  ان الافراد والمؤسسات العاملة في مجال التنمية المستدامة  تتشارك في رؤية على تطبيق استراتيجيه في بلدانهم. ويوقعون اتفاقية رسمية مع ميثاق الأرض الدولي ليكونوا مصادر فاعلة لمعلومات ميثاق الأرض وفعالياته في دولهم. وتنسق الأمانة العامة لميثاق الأرض الدولي الأنشطة مع المنتسبين وتزودهم بالإرشادات والتوجيهات والمواد الخاصة بذلك.  ينبغي على السودان بناء علاقات اتصال وثيقة مع ميثاق الأرض الدولي وتقديم التقارير حول أهم الأنشطة المتعلقة بميثاق الأرض التي تنفذ في المنطقة، وبالمثل يقوم ميثاق الأرض الدولي وعلى مستوى متفاوت بإعلام المنتسبين بأهم القرارات والفعاليات التي تؤثر عليهم وتزويدهم بالتوجيهات، والاستراتيجيات والنصائح، ودعم الأنشطة الاتصالية.

تعاملنا بميثاق الأرض هو إعلان لمبادئ أخلاقية رئيسية لبناء مجتمع دولي ينعم بالعدل، والاستدامة والسلام في القرن الواحد والعشرين. ويسعى لتحفيز حس المسؤولية المشتركة والتكافل الدولي لرفاهية الأسرة البشرية جمعاء، ومجتمع الحياة الكبير، والأجيال القادمة.

الشركاء ينتمون  لهذه المؤسسات في اتفاقية رسمية  مع ميثاق الأرض الدولية حول مشاريع محددة  تبين كيفية عمل الشريك لدعم وتعزيز ميثاق الأرض وكيف سيقوم ميثاق الأرض الدولي بدعم هذه المؤسسات الوطنية .

(للاسف  السودان لم ينضم الى اتفاقية ميثاق الارض).

 

*استشاري الطب الباطني القلب و طب الشيخوخة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى