أخبار

السودان: خطة عاجلة لصرف متأخرات مبتعثي التعليم العالي

كشفت لجنة مبتعثي وزارة التعليم العالي والبحث العلمي السودانية بالخارج، عن خطة عاجلة لصرف متأخرات المبتعثين التي تأخرت لأكثر من «18» شهراً.

الخرطوم: التغيير

أعلنت لجنة مبتعثي وزارة التعليم العالي والبحث العلمي السودانية بالخارج، أن اتصالات وزيرة التعليم العالي والتنسيق مع رئيس الوزراء والجهات المختصة بالأمر، أثمرت عن وضع خطة عاجلة لصرف متأخرات المبتعثين.

وشكا عدد كبير من الأساتذة المبتعثين للخارج، من ظروف معيشية سيئة وصعوبات كبيرة يواجهونها جراء توقف الجامعات عن إرسال مخصصاتهم المالية للدراسة والمعيشة، وبدأت الأزمة منذ نحو 18 شهراً.

وكشفت لجنة أساتذة الجامعات السودانية «لاجسو»، في وقت سابق، عن شروع مبتعثة سودانية إلى دولة جنوب أفريقيا، في بيع كليتها، بعد انقطاع مستحقاتها المالية لأكثر من 20 شهراً، وذلك بعدما تسلمت عريضة من محكمة بمدينة جوهانسبيرج لطردها من المنزل بسبب تعثرها في سداد متأخرات الإيجار.

وأصدرت اللجنة يوم الجمعة، برقية شكر لوزيرة التعليم العالي ووكيل الوزارة لجهودهم في حل القضية.

ونوهت إلى الدور المحوري لوزيرة التعليم العالي إنتصار صغيرون في تسهيل وتسريع معالجة القضية، بالتنسيق المتواصل مع رئيس مجلس الوزراء د. عبد الله حمدوك والجهات المختصة بالأمر، «والتي أثمرت عن وضع خطة عاجلة لصرف المتأخرات، مما كان له الأثر الطيب في نفوس المبتعثين».

وأشادت البرقية بدور الوزيرة ووكيل الوزارة وجهودهما المقدرة في تذليل الصعاب والعقبات لحل قضية المبتعثين بالخارج والتي استمرت لأكثر من «18» شهراً.

وشكرت اللجنة الوزيرة لتواصلها المباشر والمستمر مع اللجنة طيلة الفترة الماضية، حيث قطعت وعداً بأن تستمر بنفس الروح في البدء بإجراءات المبالغ المتأخرة للشهور التالية فوراً إيماناً منها وتقديراً للظروف التي مر بها المبتعثون في الفترة الماضية، منعا لأي آثار سلبية.

من جانبها، نقلت وزيرة التعليم العالي، للجنة تقديرها واحترامها لجهود الشركاء في المعالجة السريعة لحل قضايا مبتعثي وزارتها، وتقديرها للدور الكبير والبارز الذي لعبته اللجنة للوصول إلى هذه الحلول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى