أخبار

السودان: مؤتمر شبابي يناقش السلام والأعراف وتشويه الأعضاء الأنثوية

يناقش مؤتمر شبابي يقام في إقليم النيل الأزرق السوداني الخارج من الحرب، قضايا السلام الإجتماعي والأعراف والتدخلات للتخلي عن بتر وتشويه الأعضاء التناسلية للأنثى، بمشاركة «200» شاب وشابة.

الخرطوم: التغيير

يشارك «200» شاب وشابة يمثلون ولايات السودان ومحليات إقليم النيل الأزرق- جنوبي البلاد يوم الاثنين، في مؤتمر الشباب التاسع الذي يناقش عدداً من القضايا المتصلة بالسلام والأعراف الإجتماعية والمسائل القانونية.

ويعتبر النيل الأزرق أحد الأقاليم التي عانت من الحرب طول العقود الماضية وهي إحدى المنطقتين ذواتا الخصوصية في اتفاق السلام الشامل بالسودان 2005م «النيل الأزرق وجنوب كردفان».

ووقع قادة الفصائل المسلحة بالإقليم على اتفاق جوبا لسلام السودان «أكتوبر 2020م» وتولى أحمد العمدة بادي منصب حاكم الإقليم وفقاً لبنود الاتفاق.

ورحبت رئيس الآلية الشبابية لحماية الأطفال بإقليم النيل الأزرق فوزية محمد علي، بالشباب القادمين من الولايات للمشاركة في فعاليات مؤتمر الشباب التاسع يوم الاثنين ولمدة ثلاثة أيام، بمشاركة وفود اتحادية، بجانب وفد من دولة الصومال.

ويجيئ المؤتمر تحت شعار «الشباب قادة التغيير» والذي تنفذه الآلية الشبابية ومجلس رعاية الطفولة بدعم من «اليونسيف» وصندوق الأمم المتحدة للسكان.

وأوضحت فوزية طبقاً لوكالة السودان للأنباء، أن عدد المشاركين في الفعاليات «200» شاب وشابة يمثلون الولايات ومحليات إقليم النيل الأزرق.

وقالت إن المؤتمر يبحث عدداً من أوراق العمل حول الأعراف الإجتماعية، وبتر وتشويه الأعضاء التناسلية وما تم تنفيذه في إطار التدخلات والتخلي ونسبة الانخفاض والمادة «141» من القانون الجنائي المتعلقة بتجريم بتر وتشويه الأعضاء التناسلية للأنثى.

ويتخلل المؤتمر تقديم محاضرة حول السلام الإجتماعي لخصوصية النيل الأزرق، ونوهت إلى الاهتمام الكبير من قبل «السوشيال ميديا» لبث الرسائل التحفيزية والإيجابية لدعم التخلي، بجانب عمل مجموعات النقاش.

وأشارت فوزية إلى أن المؤتمر سيخرج بتوصيات ونتائج هادفة وبناءة، وبيان يخص النيل الأزرق يكون مرجعاً للمؤتمرات القادمة.

وتشغل قضية بتر وتشويه الأعضاء التناسلية للأنثى حيزاً كبيراً من اهتمامات ونقاشات الحقوقيين واختصاصي الصحة باعتبارها عادة إجتماعية متجذرة.

وفي يوليو 2020م صادق السودان على تعديل المادة «141» من القانون الجنائي والخاصة بتجريم ممارسة تشويه الأعضاء التناسلية الأنثوية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى