أخبار

تقليص ساعات اليوم الدراسي لمواجهة أزمة الخبز بالعاصمة السودانية

برزت المخاوف مجدداً بشأن العوامل الخارجية التي تلقي بظلالها السالبة على الاستقرار الأكاديمي لطلاب وتلاميذ المدارس، فبعد كورونا والاضطرابات السياسية، ها هي أزمة الخبز تدخل على الخط.

الخرطوم: التغيير

قررت سلطات التعليم بالعاصمة السودانية، يوم الاثنين، تقليص ساعات اليوم الدراسي لتلاميذ مرحلة الأساس، جراء تفاقم أزمة الخبز بالبلاد.

وأدى إغلاق الإقليم الشرقي، إلى خلق صعوبات اقتصادية للسودانيين، نجمت عن حجز مواد الإعاشة بموانئ البحر الأحمر.

وحصرت وزارة التربية والتعليم بالخرطوم، ساعات الدوام لمرحلة الأساس من 7:30 إلى 11 صباحاً، ودعت ألا يزيد عدد الحصص عن أربعة، وذلك لحين انفراج الأزمة.

وبرر بيان صادر عن مدير الإدارة العامة للتعليم الأساسي بالولاية، حمزة حمد، قرار التقليص لشح الخبز  والظرف الذي تمر به البلاد.

وتوقع المتحدث باسم تجمع أصحاب المخابز عصام عكاشة خروج كافة المخابز المدعومة في العاصمة من الخدمة خلال الساعات القادمة.

منوها بأن المخابز التجارية في طريقها للخروج من الخدمة، ربما بنهاية الأسبوع الجاري، من جراء شح وانعدام الدقيق التجاري بالسوق.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى