أخبار

السودان: أكثر من «35» إصابة في مواكب 21 اكتوبر بينهم صحفي وشرطيين

أصيب أكثر من (35) شخصاً خلال مواكب العاصمة السودانية الخرطوم لإحياء ذكرى ثورة 21 اكتوبر، بينها إصابة لصحفي بعبوة غاز مسيل للدموع وإصابتين لشرطيين بالطلقات النارية.

الخرطوم: التغيير

أعلنت وزارة الداخلية السودانية، عن إصابة عدد من منسوبيها، بينهم اثنين بطلق ناري خلال تعامل القوات مع بعض المشاركين في مواكب اليوم الخميس 21 اكتوبر في مدينة أم درمان.

وشهدت العاصمة الخرطوم ومدن السودان المختلفة اليوم، حشوداً مليونية للدفاع عن التحول المدني الديمقراطي، ورددت الحشود شعارات تندد بمحاولة العسكريين إعاقة مسار التحول المدني الديمقراطي، والسيطرة على مفاصل الدولة.

وقالت رئاسة قوات الشرطة السودانية في بيان صحفي مساء اليوم، إن جموعاً من الشعب السوداني تنادت لمسيرات 21 أكتوبر «في إطار ممارسة حقوقهم الدستورية التي كفلتها الوثيقة الدستورية، وقد رفعت شعارات سلمية المواكب، وتم ذلك بشكل سلس ومعافىًّ».

وأضاف البيان: «بيد أنه وحوالي الساعة الثالثة بعد الظهر انحرفت مجموعة محدودة وحادت عن السلمية وعمدت إلى حصب القوات المرتكزة أمام المجلس التشريعي بوابل من الحجارة والغاز المسيل للدموع والقنابل الحارقة (ملتوف) مما حدا بالقوات استخدام القدر القانوني من أدوات فض الشغب، رغم تمادي تلك المجموعات وقيامها بحرق عربة لنقل الجنود ونهب محتوياتها».

وتابع: «ونتج عن مجمل الأحداث إصابة عدد من رجال الشرطة بينهم اثنين مصابين بطلق ناري في البطن والرجل».

وأكدت الشرطة حرصها على أداء واجبها القانوني مهما كلف ذلك من تضحيات دون الالتفات للمزايدات.

إصابات متفاوتة

وفي السياق، أعلنت وزارة الصحة بولاية الخرطوم، تعاملها مع «35» إصابة اليوم الخميس، وقالت إن الإصابات تفاوتت بين اختناقات بالغازات المسيلة للدموع وإصابات بعبوات بمبان وأعيرة مطاطية وأعيرة نارية.

وأكدت أنه وبفضل الاستعدادات المبكرة الخاصة بهذا اليوم، تم التعامل مع جميع الإصابات في عدد من المراكز المجهزة خصيصاً لذلك من مراكز متحركة وثابتة، وأوضحت أن جميع الحالات مستقرة.

وعصر اليوم، أصيب الصحفي بصحيفة «الديمقراطي» أحمد حمدان، إصابة بالغة في الرأس بعبوة غاز مسيل للدموع، خلال المواكب أمام مبنى البرلمان بمدينة أم درمان.

وتم نقل حمدان إلى مستشفى الحوادث والإصابات بأم درمان، حيث تلقى العلاج اللازم، ومكث عدة ساعات حتى الاطمئنان على حالته الصحية.

وزار كل من وزير الثقافة والإعلام حمزة بلول الأمير، ووكيل أول الوزارة رشيد سعيد يعقوب، الصحفي حمدان، للاطمئنان على صحته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى