أخبار

تعليق عضوية السودان في الاتحاد الأفريقي ومساعدات البنك الدولي

اعتقال رئيس تحرير "الديموقراطي" ومستشار حمدوك الإعلامي السابق

علق الاتحاد الأفريقي عضوية السودان حتى رجوع الحكومة المدنية، في حين علّق البنك الدولي جميع مساعداته.

الخرطوم: وكالات، التغيير

أعلن الاتحاد الإفريقي، تعليق عضوية السودان “حتى الاستعادة الفعلية للسلطات الانتقالية بقيادة مدنيين”.

وقال الاتحاد في بيان له إنه يدين بشدة “سيطرة الجيش السوداني على السلطة المدنية وحلّ الحكومة الانتقالية”. ورحب الاتحاد بالإفراج عن رئيس الوزراء عبدالله حمدوك الذي أوقفه عسكريون يوم الاثنين الماضي وأفرجوا عنه أمس الثلاثاء، مع وضعه تحت الحراسة المشددة في منزله.
ودعا الاتحاد للإفراج الكامل وغير المشروط عن جميع المعتقلين، من الوزراء والمسؤولين والناشطين السياسيين.

واعتقلت السلطات السودانية صباح اليوم رئيس تحرير صحيفة الديمقراطي الحاج وراق، والمستشار الإعلامي السابق لرئيس الوزراء فائز السليك.

على صعيد متصل، أعلن الاتحاد إرسال بعثة إلى السودان للتحاور مع كل الأطراف بهدف إيجاد حلّ للمأزق السياسي الحالي.
واتُخذت قرارات الاتحاد خلال اجتماع الثلاثاء لمجلس السلام والأمن المكلّف بالنزاعات والمسائل الأمنية في الاتحاد الإفريقي.
من جانبه، ذكر البنك الدولي في بيان أنه أوقف صرف أي مبالغ للسودان اعتباراً من يوم الاثنين الذي شهد الانقلاب العسكري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى