أخبار

الانقلابيون يعتقلون ٣ قيادات معارضة

كشف المجلس المركزي للحرية والتغيير في بيان له أن “ميليشيات الانقلاب العسكري” اعتقلت مساء الخميس الموافق الرابع من نوفمبر ٢٠٢١، عضو لجنة إزالة التمكين طه عثمان اسحاق، والأمين السياسي لحزب المؤتمر السوداني شريف محمد عثمان وعضو مكتبه السياسي حمزة فاروق، من أمام مقر البعثة الأممية عقب اجتماع ممثل الأمين العام الخاص إلى السودان فولكر بيرتس بالمجلس القيادي للحرية والتغيير.

وجاء في البيان أن “قوى الحرية والتغيير، تحمل الانقلابيين المسؤولية الكاملة عن سلامة كافة المعتقلين، وتطالب بالافراج الفوري عنهم”.

كما أكدت قوى الحرية والتغيير أن “الأنباء المتداولة عن تواصلها مع الانقلابيين أو قرب الوصول إلى اتفاق مع دولة رئيس الوزراء هي أنباء كذب، وليست سوى محاولات يائسة تهدف زرع الإحباط في الشارع السوداني المستبسل، والنيل من صموده. إننا إذ نحيي جماهير الشعب وقوي الثورة الحية واستمرار نضالها السلمي في الدفاع عن ثورة ديسمبر والانتقال المدني نجدد موقفنا المبدئي الصلب بضرورة محاسبة كل الجناة و أن لا تفاوض مع سلطة الانقلاب”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى