أخبار

لجان المقاومة تدعو للتظاهر في مليونية 13 نوفمبر

التغيير/ أمل محمد الحسن
أطلقت لجان المقاومة بالخرطوم، الإثنين، دعوة للمشاركة في تظاهرات جماهيرية في ما سمته بـ”مليونية” 13 نوفمبر الجاري، تحت شعار “لا تفاوض، لا شراكة، لا شرعية”.
جاء ذلك في بيان صادر عن تنسيقيات لجان المقاومة بالخرطوم على صفحتها بموقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي.
وقال البيان: “توافقت تنسيقيات لجان الخرطوم على أن يوم السبت 13 نوفمبر المقبل، يوماً ثورياً تسير فيه مليونيات الغضب لإسقاط العسكر”.
وأهاب البيان بـ”الجميع داخل السودان وخارجه بالمشاركة في المليونية”
وأكد عضو بلجان مقاومة الخرطوم جنوب بأن الاستعدادات جارية للإعداد للمليونية، مشيراً إلى التنسيق العالي بين لجان مقاومة المركز والولايات.
وكشف عضو لجان المقاومة الذي فضل حجب اسمه عن أن مواكب المليونية لن تكون مركزية، وستتحرك داخل المدن الثلاث “الخرطوم، بحري، أمدرمان”.
وقطع عضو المقاومة بأن الحراك الثوري لن يتوقف وسيكون مستمراً لحين اسقاط المجلس العسكري الانقلابي، على حد تعبيره.

شارك “تجمع المهنيين السودانيين” في الدعوة لمليونية 13 نوفمبر، إلى جانب نشره لجداول التصعيد والتي حددت اليوم الثلاثاء يوماً خاصاً بمشاركة الأجسام المهنية والنقابية والعمالية في فعاليات المواكب المعلنة بواسطة لجان المقاومة.

وخُصص الأربعاء 10 نوفمبر لعمل وقفات احتجاجية و”تتريس” الشوارع ومواكب توعوية ودعائية داخل الأحياء.

أما الخميس 11 نوفمبر فتم اعتباره يوماً لتحرك مواكب إعلانية خاصة بمليونية 13 نوفمبر التي أطلق عليها التجمع “مليونية اسقاط المجلس العسكري الانقلابي”.

وكان قائد الجيش عبد الفتاح البرهان أعلن في 25 أكتوبر الماضي حالة الطوارئ في البلاد، وحل مجلسي السيادة والوزراء الانتقاليين، وإعفاء الولاة، واعتقال قيادات حزبية ووزراء ومسؤولين، مقابل احتجاجات رافضة وانتقادات دولية تطالب بعودة الحكومة الانتقالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى