أخباراقتصاد

برنامج دعم الأسر السودانية «ثمرات» يعلن توقف انشطته

أرجع مدير البرنامج معتصم أحمد صالح، توقف انشطة البرنامج لتعليق البنك الدولي لأنشطته مؤقتاً في السودان.

الخرطوم: التغيير

أعلن برنامج دعم الأسر السودانية (ثمرات) عن توقف عمليات التسجيل والدفع النقدي المباشر للمواطنين إلى حين إشعار آخر.

وأرجع مدير البرنامج معتصم أحمد صالح، توقف انشطة البرنامج لتعليق البنك الدولي لأنشطته مؤقتاً في السودان.

وأوضح في بيان له الإثنين، أن البنك الدولي يعتبر أحد الممولين الرئيسيين للبرنامج، وقال إن إدارة البرنامج تجري حالياً مشاورات مع البنك الدولي وبرنامج الغذاء العالمي والجهات ذات الصلة للتوصل لصيغة مثلى لاستئناف انشطته.

وعملت الحكومة الانتقالية عبر البرنامج خلال الفترة الماضية على تحويل نقد مالي غير مشروط ليغطي 80٪ من المواطنين السودانيين.

ويقدم برنامج (ثمرات) دعم مالي مباشر للأسر يبلغ 5 دولارات للفرد بسعر الصرف السائد ببنك السودان المركزي.

ويستفيد البرنامج 32.6 مليون شخص من جملة المستهدفين، ويُحدد المبلغ الكلي المقدم للأسر بحسب حجم افراد الاسرة.

وتأزم الوضع السياسي في السودان عقب الانقلاب العسكري الذي نفذه قائد الجيش عبد الفتاح البرهان، صبيحة 25 أكتوبر الماضي، والذي اطاح بموجبه على شركاه المدنيين في الحكومة الإنتقالية.

وتم على إثر الإنقلاب اعتقال عدد من القادة المدنيين على رأسهم عضو مجلس السيادة الإنتقالي محمد الفكي سليمان ورئيس الوزراء عبدالله حمدوك.

وفشلت جهود الوساطة التي تقودها أطراف داخلية وإقليمية ودولية في عودة الطرفان لطاولة الحوار مرة أخرى.

يأتي كل ذلك في ظل دعوات لتصعيد العمل الجماهيري المناهض للإنقلاب العسكري والداعم لإستعادة الحياة المدنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى