أخبار

انقلابيو السودان يرفضون استقبال مبعوث الاتحاد الأفريقي

رفضت السلطة الانقلابية في السودان، استقبال وفد من الاتحاد الأفريقي، كان قد أعلن عن توجهه إلى الخرطوم في وقت سابق- وفقاً لـ«العربية والحدث».

التغيير- وكالات

كشفت مصادر، أن وفداً من الاتحاد الأفريقي كان من المفترض أن يصل الخميس، إلى الخرطوم، لكن زيارته تأجلت بعد تلقيه رداً في وقتٍ متأخر من المكون العسكري، جاء فيه أن السودان قادر على حل مشاكله بنفسه.

ونقلت وسائل إعلام بداية الأسبوع الماضي، عن رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسى فكي، قراره بإرسال مبعوث إلى السودان في المستقبل القريب لتشجيع جميع الأطراف على التوصل بشكل عاجل إلى حل سياسي لهذه الأزمة الجديدة في البلاد.

وبحسب مصادر دبلوماسية، فإن محمد الحسن ولد لباد، مبعوث موسى فكي، كان من المقرر أن يصل الخرطوم، الخميس، للقاء أطراف الأزمة في السودان، إلا أن رد المكون العسكري ألغى الزيارة مؤقتاً.

وطبقاً لمصادر «العربية والحدث»، أن المكون العسكري اعتبر وساطة الاتحاد الأفريقي غير مجدية، خاصةً بعد أن بادر الاتحاد بتجميد عضوية السودان في 27 أكتوبر، بعد يومين من القرارات التي اتخذها القائد العام للجيش السوداني عبد الفتاح البرهان، والتي اعتبرها الاتحاد الأفريقي غير دستورية.

وتأزم الوضع السياسي في السودان عقب الانقلاب العسكري الذي نفذه قائد الجيش عبد الفتاح البرهان، صبيحة 25 أكتوبر الماضي، والذي أطاح بموجبه شركاءه المدنيين في الحكومة الانتقالية.

وتم على إثر الانقلاب اعتقال عدد من القادة المدنيين على رأسهم عضو مجلس السيادة الانتقالي محمد الفكي سليمان ورئيس الوزراء عبد الله حمدوك.

وفشلت جهود الوساطة التي تقودها أطراف داخلية وإقليمية ودولية في عودة الطرفين لطاولة الحوار مرة أخرى.

يأتي كل ذلك في ظل دعوات لتصعيد العمل الجماهيري المناهض للانقلاب العسكري والداعم لاستعادة الحياة المدنية.

وزارت مساعدة وزير الخارجية الأمريكية للشؤون الأفريقية مولي فيي السودان الاسبوع الماضي، والتفت عدداً من المسؤولين والفاعلين في الساحة السياسية لحل الأزمة الراهنة.

وعبّرت مساعدة وزير الخارجية الأمريكي، عن موقف بلادها الداعم للتحول الديمقراطي وحرصها على نجاح الفترة الانتقالية حتى يتمكن السودان من تقديم نموذج يحتذى في الإقليم.

‫2 تعليقات

  1. البرهان و زمرته من الانقلابيين الخمسه اعضاء لجنة البشير ليس لديهم الشجاعة لمقابلة المبعوث!!! هذا المبعوث وهو احد من شهد و شارك في الوثيقة التي انقلب عليها البرهان!!! هذا المبعوث يمثل واحداً من الذين ضمنو هذه الوثيقة علي علاتها..
    يسقط البرهان وزمرتك من الانقلابيين

  2. حسنا فعل العسكر فالاتحاد الافريقى هذا لابيهش ولابينش بل يؤجج الفتنة .اذا كان يريد الوساطة فكان اولى له ان يتريس ويقف محايدا حتى يتمكن من حل المشكلة ولكنه تدخل مبكرا بكل غباء الافرقة مما افقد حياديته ومن كثرة الغباء يريد الوساطة وهذا اكبر دليل على فشله وتخبطه بلا اتحاد افريقى بلا تخلف بلا خرا وليذهب فكى واتحاده الى الجحيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى