أخبار

شركة الكهرباء السودانية تُعلن تخفيض ساعات القطوعات

 

أعلن مسؤول رفيع بشركة كهرباء السودان  عن باخرة بحمولة 40 ألف طن في طريقها إلى ميناء بور تسودان لمعالجة نقص إمداد الكهرباء

الخرطوم ــ التغيير

أعلن  مدير شركة كهرباء السودان القابضة عثمان ضو البيت, إن ساعات القطوعات ستنخفض.

وقال ضو البيت “إلا أن مشكلة العجز بين الإنتاج الكهربائي والاستهلاكي ستظل قائمة ما لم  يتم إدخال محطات جديدة مثل قري “3” والذي يحول نقص التمويل في تنفيذها”، وأكد أن خروج البارجة التركية ومشكلة الوقود مثل سببا آخر في زيادة ساعات القطوعات.

وعادت خلال اليومين الماضيين قطوعات الكهرباء في الخرطوم لساعات تصل إلى عشرة بعد تحسن الإمداد خلال الأشهر المنصرمة، ما أدى إلى حالة تذمر واسعة وسط المواطنين سيما أن فصل الشتاء لم يكن يشهد في السابق نقصا بالإمداد.

كهرباء سد مروي

أعلنت وزارة الطاقة والنفط أنّ كهرباء سدّ مروي تعمل على رفد الشبكة القومية بأكثر من 45% في الوقت الراهن، رغم أنّها تمرّ بعمليات صيانة روتينية جزئية تحدث خلال فصل الشتاء.

ويعاني السودان قطوعات مستمرة في التيار الكهربائي منذ أشهر، ويعد نقص وقود المحطات الحرارية أحد أسباب هذه القطوعات، إلى جانب نقص التوليد المائي من وقتٍ لآخر.

محطة أم دباكر

وأوضحت الوزارة في بيان صحفي ، أنّ إثيوبيا تواصل إمدادها للسودان بـ240 ميغاواط حسب الاتّفاقية بين البلدين، بجانب المحطات الأخرى والربط المصري.

وأوضحت أنّ القطوعات الكهربائية كانت نتيجة لتدنيّ الإنتاج مقارنة مع الطلب بسبب توقف عمل محطة أم دباكر بنسبة 50٪ بسبب عطل فني، ومحطة بحري الحرارية والبارجة التركية ببورتسودان بسبب شحّ الفيرنس.

وأضافت: “يجري العمل على معالجة المعوّقات وتوفير الفيرنس حتى تنعم بلادنا بتيارٍ كهربائي مستقرّ.

وقال المسؤول الذي تولي مهامه منذ أقل من شهر انه لم يجد أي كمية من الفيرنس لتوليد الكهرباء في بدايات الشهر الحالي الأمر الذي دفعه للاستدانة، وأضاف “لا يوجد مخزون حاليا”.

تشهد العاصمة الخرطوم وعدد كبير من المدن السودانية أزمة حادة في الإمداد الكهربائي، حيث يستمر الانقطاع في الكثير من الأحيان أكثر من 12 ساعة في اليوم.

و ترهن شركة الكهرباء القابضة -شركة حكومية تدير محطات الطاقة- استقرار الإمداد الكهربائي بتوفر الوقود وقطع الغيار للمحطات الحرارية والمائية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى