أخباررياضة

أزمة جديدة تهدد إقامة بطولة الأمم الإفريقية لكرة القدم

 

بطولة كأس الأمم الإفريقية 2021 في الكاميرون تواجه أزمة جديدة تلقي بظلالها على إقامة  مونديال القارة السمراء وهذه المرة بسبب إضراب العمال في ملعب “أوليمبي” الذي يفترض أن يشهد افتتاح البطولة.

الخرطوم ـــ التغيير

رغم بداية العد التنازلي لانطلاق كأس الأمم الإفريقية 2021، والتي تستضيفها الكاميرون، مازال هناك غموض حول مستقبل البطولة، هل ستلعب في موعدها أم تتأجل للعديد من الظروف المختلفة.

وتضاربت الأقاويل والأنباء حول مستقبل البطولة الإفريقية هذا العام، بسبب الظروف المختلفة من فيروس كورونا، واعتراض الأندية على مشاركة لاعبيها في المسابقة، وحتى البنية التحتية في الكاميرون.

وبحسب موقع “كاميرون أكتو” فإن العمال والموظفين الذين قرروا الانخراط في هذا الإضراب، يعملون في شركات متعاقدة مع مجموعة ماجيل المسؤولة عن الإنشاءات.

 

وأعلن الموظفون والعمال حالة الإضراب حيث كان الموعد المقرر السابق هو الخميس 23 ديسمبر.

 

وجاء هذا التغيير لأن إدارة الشركات ستأخذ العطلة اعتبارا من اليوم الأربعاء 22 ديسمبر، وبالتالي تم تقديم الإضراب إلى موعد حضور الإداريين.

ومن المنتظر أن يشهد ملعب “أوليمبي” افتتاح وختام بطولة أمم إفريقيا رقم 33 والتي يفترض أن تنطلق في يناير القادم على الأراضي الكاميرونية.

 

وزارة الرياضة الكاميرونية

 

من جانب آخر، أكد المتحدث الرسمي باسم بوزارة الرياضة الكاميرونية إيزيكال بواثي إن بلاده فخورة بتأكيد رئيس الاتحاد الإفريقي إقامة كأس أمم إفريقيا 2021 في موعدها 9 يناير 2022.

 

الوقت الأفضل

وعن الضغوط الموضوعة على الكاميرون وكاف لتأجيل البطولة إلى الصيف قال:(في إفريقيا لدينا مشكلات متعلقة بالطقس في شهر يونيو أو يوليو لا نستطيع إقامة البطولة فيهما وهذا مختلف عن أوروبا)، وأضاف (بالتالي الوقت الأفضل لإقامة البطولة هو شهر يناير وفبراير ولهذا كانت تقام البطولة دائما في ذلك الموعد).

وعن استعدادات الكاميرون قال: (لا شيء منتهي بنسبة 100 بالمئة لكننا بالتأكيد نحن جاهزون وبذلنا أقصى درجات الاستعداد).

وكان من المقرر أن تقام البطولة في الفترة من يونيو وحتى يوليو 2021، ولكن في يناير 2020 قرر الاتحاد الإفريقي تأجيل البطولة وترحيلها إلى شتاء 2021 بسبب الظروف المناخية في القارة السمراء.

الأندية الأوروبية

 

بعثت رابطة الأندية الأوروبية بيانًا إلى الاتحادين الإفريقي والدولي لكرة القدم، خطابًا طلبت فيه تأجيل البطولة أو الغائها بسبب الخوف على سلامة اللاعبين.

 

وتخشى الرابطة على اللاعبين المحترفين في الملاعب الأوروبية، من الإصابة بفيروس كورونا في ظل انتشار متحور “أوميكرون” الجديد في العالم ومشاركة العديد من اللاعبين المحترفين في أوروبا بالبطولة، وعلى رأسهم محمد صلاح، رياض محرز، حكيم زياش، إدوارد ميندي وغيرهم من النجوم في الدوريات المختلفة.

 

ما موقف الأندية المشاركة في كأس العالم للأندية من إقامة كأس الأمم الإفريقية؟

النادي الأهلي المصري يعد من أكثر المتضررين من إقامة البطولة الإفريقية هذا الموسم، لأنها تتعارض مع إقامة كأس العالم للأندية التي تقام في دولة الإمارات خلال الفترة من 3 وحتى 12 فبراير 2022، وسيشارك الأهلي فيها بصفته بطلًا لقارة إفريقيا.

 

وأبدى الأهلي اعتراضه على موعد إقامة البطولة، في ظل مشاركة منتخب مصر في البطولة وفي حال وصوله إلى دور متقدم سيفتقد الأهلي للعديد من قوامه الأساسي في مونديال الأندية نظير مشاركتهم مع الفراعنة في البطولة الإفريقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى