أخبار

تجمع المهنيين السودانيين: السلطات الانقلابية تنفذ اعتقالات عشوائية عقب مواكب «25» ديسمبر

دعا التجمع في بيان له مساء السبت، المحاميين والقانونيين للتوجه لمراكز الشرطة والتصدي لحملة الاعتقالات.

الخرطوم: التغيير

قال تجمع المهنيين السودانيين إن السلطات الانقلابية في البلاد أطلقت حملة اعتقالات عشوائية في معظم مدن البلاد.

ودعا التجمع في بيان له مساء السبت، المحاميين والقانونيين للتوجه لمراكز الشرطة والتصدي لحملة الاعتقالات.

وصل عشرات الآلاف من السودانيين السبت، إلى محيط القصر الرئاسي للمرة الثانية توالياً خلال أٌقل من أسبوع.

ورغم التعزيزات العسكرية التي دفعت بها السلطات الانقلابية في البلاد لوسط العاصمة الخرطوم منذ ساعات متأخرة من ليلة الجمعة، وإغلاق معظم الجسور، إلا أن المحتجين تمكنوا من تجاوز جميع الارتكازات والوصول إلى محيط القصر.

وذكر التجمع في بيانه أن قوات تتبع للسلطات الانقلابية في البلاد، أطلقت حملة اعتقالات “مسعورة” في أغلب المدن.

وأشار إلى أن الحملة تداهم الأحياء وتستخدم القوة المفرطة والعنف “الأرعن” وتعتقل المواطنات والمواطنين السلميين العزل بشكل عشوائي وتنكل بهم، وتنقلهم للمعتقلات ومراكز الشرطة.

وأضاف: “كما أنها تمنع إسعاف المصابين والجرحى ونقلهم للمستشفيات”.

ودعا البيان المحامين والقانونيين بالتحرك السريع لمواقع المعتقلات ومراكز الشرطة والتصدي لحملة الاعتقالات والممارسات غير القانونية من قبل المليشيات، ومساندة الثائرات والثوار والعمل على إطلاق سراحهم.

واستبقت السلطات الانقلابية في البلاد احتجاجات 25 ديسمبر التي دعت لها لجان المقاومة في عدد من المدن السودانية، بقطع خدمة الإنترنت والاتصالات الهاتفية، وذلك قبل إعادتها في العاشرة من مساء السبت بعد قطعها لـ 12 ساعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى