أخبار

«الراستات» و«الأمهات» و«الجدول».. مواكب يومية لمناهضة انقلاب السودان

صعّدت لجان المقاومة في السودان، من وتيرة المواجهة السلطات الانقلابية عبر مواكب ومظاهرات معلنة وغير معلنة، وينتظر أن يخرج الثوار على مدار ثلاثة أيام متتالية خلال الاسبوع الحالي.

الخرطوم: التغيير

دعت مجموعة ثوار «راستات السودان»، إلى الخروج اليوم الاثنين في موكب مناهض لانقلاب قائد الجيش عبد الفتاح البرهان، تحت مسمى «موكب حب، تعافي ومقاومة».

ويجيئ الموكب وفاءً للشهداء عبد الله عباس طه «الروسي» ومحمد ماجد زروق «بيبو» اللذين استشهدا في مليونية 30 ديسمبر 2021م وحسام الدين آدم الذي ارتقى في مواكب 2 يناير الحالي، ولكل شهداء الثورة السودانية.

ومنذ انقلاب قائد الجيش عبد الفتاح البرهان على السلطة المدنية في 25 أكتوبر الماضي، خرجت نحو «15» موكب احتجاجي في العاصمة الخرطوم ومدن السودان الأخرى، مطالبة بإلغاء قرارات الانقلاب واستعادة المسار المدني الديمقراطي.

وحدّد «راستات السودان» وهي حركة إجتماعية ثقافية كان لها دور بارز في مسيرة الثورة السودانية، نقطة إنطلاقة موكب اليوم «10 يناير» بمركز شباب الربيع في العباسية بمدينة أم درمان.

وقال بيان: «نحن راستات السودان نعلن عن تمسّكنا بالثورة السودانية وصولاً للمدنية الكاملة والاحتفاء بالتنوع، الحب وقبول الآخر عبر الفن والإبداع وكافة الوسائل اللاعنفية».

وطبقاً للبيان يتضمن برنامج الموكب مخاطبة تعريفية عند الواحدة ظهراً وفعالية موسيقية ثورية في الواحدة والنصف ثم موكب لبيت الشهيد الروسي والشهيد حسام ينتهي في بيت الشهيد بيبو عند الثانية والنصف بعد الظهر.

وفي الاثناء، تم الإعلان عن موكب لأمهات الشهداء يوم الثلاثاء 11 يناير للتنديد بقتل السلطات الانقلابية للمتظاهرين السلميين.

ووفقاً للجدول الذي أعلنته لجان المقاومة فإن الموكب الرابع خلال هذا الاسبوع سيكون يوم الخميس 13 يناير بعد أن خرجت مواكب يوم الأحد 9 يناير، ما لم تفاجئ اللجان السلطات الانقلابية بموكب خارج الجدول.

ولجأت بعض لجان المقاومة إلى مواكب خارج الجداول المعلنة، تنضم إليها بقية اللجان رافعةً شعار «لن تسيروا وحدكم».

وكانت تنسيقيات لجان المقاومة بالخرطوم، أعلنت عن جدول زمني يتضمن «5» مواكب معلنة خلال يناير 2022م بجانب أخرى غير معلنة، بعد توافقها على التصعيد في مواجهة الانقلاب العسكري إلى حين اسقاطه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى