أخباراخبار دولية

مباحثات هاتفية بين الرئيس الأمريكي ورئيس الوزراء الإثيوبي

بحث الرئيس الأمريكي جو بايدن، مع رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، الفرص الممكنة لتعزيز السلام والمصالحة لإنهاء الصراع الدائر في البلد الأفريقي منذ أكثر من عام.

التغيير:وكالات

وحسب بيان للبيت الأبيض، أصدره يوم الاثنين أشاد بايدن بأحمد، لإطلاقه سراح العديد من السجناء السياسيين مؤخرا.

وناقش الجانبان، سبل تسريع الحوار نحو وقف إطلاق النار عن طريق التفاوض، والحاجة الملحة لتحسين وصول المساعدات الإنسانية على امتداد إثيوبيا، والحاجة إلى معالجة مخاوف حقوق الإنسان لجميع المتضررين الإثيوبيين، بما في ذلك مخاوف بشأن احتجاز إثيوبيين في ظل حالة الطوارئ.

وأعرب بايدن عن قلقه من استمرار الأعمال العدائية، بما في ذلك الضربات الجوية الأخيرة، في التسبب في زيادة معاناة المدنيين وسقوط ضحايا من بينهم.

وجدد التزام الولايات المتحدة بالعمل جنبًا إلى جنب مع الاتحاد الأفريقي والشركاء الإقليميين لمساعدة الإثيوبيين على حل النزاع سلمياً.

وأكّد بايدن وأحمد، على أهمية العلاقة بين الولايات المتحدة وإثيوبيا، ونوّها بإمكانية تعزيز التعاون في عدد كبير من القضايا، وضرورة إحراز تقدم ملموس لحل النزاع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى