أخباراخبار دولية

أبوظبي تعلن اعتراض صاروخين باليستيين و«الحوثيون» ينصحون الأجانب بمغادرة الإمارات

حذر المتحدث العسكري باسم الحوثيين الشركات الأجنبية في الإمارات، ونصحها بالمغادرة لأنها أصبحت دولة غير آمنة.

التغيير: وكالات

أعلنت وزارة الدفاع الإماراتية اليوم الإثنين، اعتراض وتدمير دفاعها الجوي صاروخين باليستيين أطلقتهما جماعة الحوثي على أراضيها.

فيما أكد المتحدث العسكري باسم الحوثيين يحيى سريع، أنهم استهدفوا مواقع حساسة في الإمارات بينها قاعدة الظفرة الجوية، ومواقع في السعودية.

وأوضح المتحدث العسكري – في بيان متلفز- أن الجماعة استهدفت قاعدة الظفرة الجوية جنوبي العاصمة أبو ظبي، وأهدافا حساسة أخرى.

وأكدت الوزارة – بحسب وكالة أنباء الإمارات – أنه لم ينجم عن الهجوم أية خسائر بشرية حيث سقطت بقايا الصواريخ الباليستية التي تم اعتراضها وتدميرها في مناطق متفرقة حول إمارة أبوظبي.

وأوضحت الوزارة أنها على أهبة الاستعداد والجاهزية للتعامل مع أية تهديدات وأنها تتخذ كافة الإجراءات اللازمة لحماية الدولة من كافة الاعتداءات.

بدوره حذر المتحدث العسكري باسم الحوثيين الشركات الأجنبية في الإمارات، ونصحها بالمغادرة لأنها أصبحت دولة غير آمنة، بحسب تعبيره.

كما كشف عن استهداف مواقع حيوية وحساسة في جازان وعسير جنوبي السعودية، وأعلن استهداف قواعد عسكرية في العمق السعودي بمنطقة (شرورة) جنوبي المملكة.

وأكد جاهزية الحوثيين لتوسيع عملياتهم في المرحلة القادمة.

وقد أظهرت بيانات لموقع فلايت رادار المختص بالملاحة الجوية، تعطلا مؤقتا في هبوط وإقلاع الطائرات بمطار أبوظبي من الساعة 3:20 وحتى الساعة 4:30 من صباح اليوم الاثنين بتوقيت مكة المكرمة.

وجاءت الاضطراب في حركة الملاحة بمطار أبوظبي الدولي تزامنا مع اعتراض الدفاعات الجوية الإماراتية لصواريخ باليستية أطلقها الحوثي باتجاه أبو ظبي.

وبحسب موقع (الجزيرة نت) بثت قيادة العمليات المشتركة في وزارة الدفاع الإماراتية لقطات قالت إنها تظهر تدمير إحدى طائراتها منصة إطلاق الصواريخ الباليستية في مديرية الحزم بمحافظة الجوف اليمنية، فور إطلاقها صاروخين باليستيين على أبو ظبي اليوم.

ويأتي الهجوم الجديد على الإمارات بعد أسبوع من هجوم شنه الحوثيون على أبو ظبي الاثنين الماضي، وأسفر عن مقتل 3 أشخاص وإصابة 6 آخرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى