أخباررياضة

محكمة «كاس» تمنع المريخ السوداني من التسجيلات الشتوية

 

أصدرت محكمة التحكيم الرياضية الدولية «كاس»، قرارًا قضى بمنع نادي المريخ السوداني من التسجيلات مؤقتا إلى حين البت في قضية وجود مجلسين للفريق السوداني.

الخرطوم ــ عبدالله برير

و بحسب بيان لمجلس المريخ جناح آدم سوداكال، فإن محكمة كاس خاطبت اتحاد الكرة السوداني بحيثيات القرار.

وأصدر مجلس سوداكال بيانا قال فيه: بحمد الله تسلمنا الجمعة، حكمًا من «كاس» يفيد برفض المحكمة ومنعها للإتحاد السوداني لكرة القدم من استخدام سيستم انتقالات نادي المريخ الرياضي عبر مجموعة حازم مصطفى غير الشرعية، ورفضه لطلب التدابير المؤقته المقدم من الاتحاد لرفع الإيقاف عن المجموعة غير الشرعية والسماح لها بإدارة النادي.

وتابع البيان : «نشير إلى أننا ظللنا نتابع بدقة كبيرة جميع محاولات الاتحاد السوداني لرفع الإجراءات والتدابير المؤقتة المتعلقة بإيقاف اعتماد مجموعة حازم مصطفى التي تمكنا عبر محكمة التحكيم الرياضية الدولية».

واوضح بيان سوداكال أن تدخل الاتحاد السوداني المنتخب مؤخرًا في أزمة المريخ الإدارية، نتج عنه الحصول على على قرار بتاريخ 8 ديسمبر/كانون أول 2021، يتعليق إيقاف قرارات الاتحاد السوداني باعتماد المجموعة غير الشرعية.

قرار ملزم

واضاف «و بالرغم أن هذا القرار الملزم للاتحاد السوداني إلا أن رئيسه المكلف السيد طه فكي ظل يقاتل لإلغاء هذا القرار حيث تقدم بطلب في 16 يناير، لوقف إجراء التدابير المؤقته عن مجموعة حازم مصطفى غير الشرعية».

وقال البيان إن «كاس» أمهلت الاتحاد السوداني 10 أيام منذ 16 يناير، لتقديم الطلب بصورة صحيحة للمحكمة على أن يمثل انقضاء مهلة الـ10 أيام، لتقديم الطلب بصورة صحيحة وفق الإجراءات والقوانين المتبعة، ويسحب تلقائيًا طلب إجراء التدابير المؤقته المقدم من قبل الاتحاد السوداني بانقضاء المهلة الزمنية المحددة”.

 

ومضى البيان: «مؤخرًا بتاريخ 24 يناير جدد الرئيس المكلف طلبه للمحكمة لتمكين المجموعة غير الشرعية من إدارة النادي وقد ردت عليه مذكرة إياه بالمهلة الممنوحة والتيا نقضت وبالتالي يسحب تلقائياً طلب إجراء التدابير المؤقته الذي تقدم به الاتحاد السوداني».

جناح سوداكال

وذكر بيان نادي المريخ جناح سوداكال ، إنهم ظلوا يشيرون في بياناتهم السابقة، أن الاتحاد السوداني يعمل جاهدًا للالتفاف على قرار  «كاس» الصادر في 22 نوفمبر 2021، الملزم لهم والذي أوقف إعتماد حازم مصطفى ومجموعته”.

 

وواصل نحن عبر هذا البيان نؤكد لجماهيرنا، أنه لم يصبح بعد اليوم أمام الاتحاد السوداني أي مناص سوى تنفيذ قرار محكمة «كاس» ووقف الالتفاف عليه بالتعامل مع بعض الموظفين الذين قامت بتعيينهم المجموعة غير الشرعية التي يقف على رأسها حازم مصطفى”.

 

وزاد بالقول: «كما نؤكد أن جميع هذه التجاوزات ومحاولات الإفلات من العدالة المنتهجة من قبل السيد طه فكي رئيس الإتحاد المكلف مرصودة وموثقة وقدمت ضمن المستندات المقدمة للجنتي الانضباط و الأخلاقيات».

 

وأضاف بيان مجلس آدم سوداكال: «نؤكد أن مصيره سيكون مثل سلفيه الدكتور معتصم جعفر، وأسامة عطا المنان وأن ما يقوم به هو واتحاده سينقلب وبالاً عليه هو ومجموعته التي تعمل بجهد لتعطيل العدالة والركون للالتفاف على قرار ملزم».

وزاد: «نؤكد لمنسوبينا من لاعبين وموظفين بنادي المريخ عدم الإكتراث لأي ترهات ترددها المجموعة غير الشرعية التي نحمل الاتحاد تواجدها الفوضوي وغير القانوني حول فريق الكرة حاليًا بالقاهرة إذ لا تملك تلك المجموعة اي صفة تخول لها التواجد مع أو حول فريق الكرة بنادي المريخ».

 

وواصل «كما لا تملك أي صفة تجعلها تعمل على تهديد اللاعبين أو الإدعاء بشطبهم أو معاقبتهم فهي بلا شرعية وبلا سند قانوني ولا يحق لها أن تمارس اي مهام تختص بالنادي».

 

وحذر البيان: «حذر الاتحاد السوداني من تمكين موظف السيستم مهند كمال التابع للمجموعة غير الشرعية من إجراء أي عمليات تخص نادي المريخ أو أي موظف من موظفي الاتحاد ونؤكد بطلان أي تعاقدات أو أي عمليات شطب تتم عبر المجموعة غير الشرعية».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى