أخبارثقافة

روائي سوداني يفوز بالمركز الثالث في جائزة الشارقة للإبداع العربي

تناولت الرواية أهم محطات الثورة السودانية منذ بدايتها في ديسمبر 2018 وحتى أغسطس 2019“.

الخرطوم: عبدالله برير

فاز القاص والروائي السوداني أيمن بيك، بالمركز الثالث بجائزة الشارقة للإبداع العربي في دورتها لهذا العام عن روايته (سفر الغراب).

وتناولت الرواية أهم محطات الثورة السودانية منذ بدايتها في ديسمبر 2018 وحتى أغسطس 2019“.

ووصف النقاد فوز البيك بأنه “إنجاز عظيم لكاتب شاب ملهم، يمتلك ناصية اللغة والسرد والكتابة الإبداعية”.

واحتفى الروائي السوداني عبد العزيز بركة ساكن بفوز البيك، مباركا تتويجه بالجائزة الأدبيّة المرموقة في دورتها الخامسة والعشرين.

وقال ساكن على صفحته الرسمية على فيسبوك: “مبروك للروائي السوداني المبدع

فوزه المستحق بجائزة الشارقة للإبداع العربي عن روايته الأولى (سِفْرُ الغراب)”.

وأضاف ساكن: “أيمن بيك، فوزك الأعظم هو أنك تمضي بقوة نحو فجرك المأمول”.

من جهته أعرب أيمن محمد (البيك) عن سعادته إزاء الفوز بالجائزة متمنيا أن تقوده للعالمية.

وقال أيمن على فيسبوك:

“عملي الروائي الأول (سفر الغراب) يفوز بجائزة الشارقة للإبداع العربي المركز الثالث، أتمنى أن تقدمني هذه الجائزة للعالم كما قدمت حامد الناظر وحجي جابر من قبل”.

وتابع القاص السوداني: “الرواية تتناول أهم محطات الثورة السودانية منذ بدايتها في ديسمبر 2018 وحتى أغسطس 2019”.

وتابع: “كنت حريصا على أن تكون من السهولة والتوضيح بحيث تضع القراء غير السودانيين في المشهد، لم تتطرق الرواية لأي آراء سياسية أو حتى أسماء، إنما كانت توثيقا على طريقتي الخاصة”.

وخصصت اللجنة المنظمة 6 آلاف دولار أمريكي للفائز بالجائزة الاولى، و4 آلاف للثاني، و3 لصاحب المركز الثالث.

ويعتبر القاص والروائي السّوداني أيمن بيك من  الكُتّاب السودانيين الشّباب،  كتب الأعمال الأدبية المنشورة  وهي ” أين أشيائي” ، “تداعيات وفاة حضرة الصّول” و”مايكون لبقعة قهوة فعله”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى