أخبار

السودان: عسكريون في وداع مشاركين بفعالية مؤيدة للانقلاب

شارك ضباط في الجيش، يعتقد انتمائهم للمدفعية عطبرة، في  وداع مسافرين إلى الخرطوم للمشاركة في فعالية داعمة للانقلابيين.

الخرطوم: التغيير

أظهرت صوراً متداولة في منصات التواصل الاجتماعي بالسودان، يوم السبت، قادة عسكريين، في وداع مؤيدين للانقلاب، بطريقهم للعاصمة الخرطوم، للمشاركة بفعالية داعمة للحكم العسكري.

ودعا كيان باسم (مجلس حكماء وشباب ونساء السودان)، لتسيير مسيرة لمناصرة القوات المسلحة، وترفض التدخلات الأجنبية.

والتقطت صور للقادة العسكريين في محطة السكة حديد بمدينة عطبرة، وهم يلوحون بسباباتهم وعصيهم للوفد المغادر إلى الخرطوم.

وتضم مدينة عطبرة أحد أشهر الأسلحة العسكرية (المدفعية) التي لعبت دوراً مهماً في تأمين الاحتجاجات بالمدينة، إبان الثورة على البشير.

وأبانت صورة ملتقطة من داخل كابينة القطار إن معظم المسافرين من الشيوخ وشباب الإدارات الأهلية.

ويرجح انتماء المشاركين الذين ظهروا بالأزياء التقليدية، لفلول النظام المباد.

ويحاول الانقلاب استلهام تجربة ثوار عطبرة، الذين سبق وسيروا عدة قطارات لدعم المسار الديمقراطي بالبلاد.

ويرفع الكيان الداعم للانقلاب شعار (صوت الأغلبية الصامتة) وهو ذات شعار منبر السلام العادل الذي تسبب بسياساته العنصرية بلعب دور محوري في انفصال جنوب السودان العام 2011م.

 

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى