أخباررياضة

اتحاد الكرة السوداني يلغي حظر نشاط رئيسه الأسبق

ألغى اتحاد كرة القدم السوداني، قرار لجنة الأخلاقيات السابق بحظر نشاط رئيسه الأسبق وأمين المال الأسبق.

الخرطوم: التغيير

أصدرت لجنة الاستئنافات المنتخبة في الاتحاد السوداني لكرة القدم، قراراً بإلغاء الحظر المفروض على رئيس الاتحاد الأسبق معتصم جعفر وأمين المال الأسبق أسامة عطا المنان.

وكانت غرفة المحاكمة بلجنة الأخلاقيات والقيم بالاتحاد قرّرت الشهر الماضي، إيقاف جعفر من المشاركة في أي عمل متعلق بكرة القدم لـ«11» عاماً.

فيما قرّرت عدم ممارسة عطا المنان لأي نشاط رياضي لمدة «18» عاماً لمخالفته لبعض المواد- حسب القرار السابق.

وعقدت لجنة الاستئنافات، يوم الأحد، اجتماعها الأول بعد انتخابها برئاسة عبد الرحمن صالح وبحضور جميع الأعضاء.

ونظرت اللجنة في الاستئنافات المقدمة لها، وعلى رأسها استئناف نادي التاكا كسلا ضد قرار لجنة أوضاع وانتقالات اللاعبين واستئناف معتصم جعفر وأسامة عطا المنان ضد قرار لجنة الأخلاقيات.

وقرّرت اللجنة قبول الاستئناف شكلاً لأنه قُدِّم في القيد الزمني وسُدِّدت رسومه.

كما قرّرت قبوله موضوعاً بعد أن ثبت لها أن لجنة الأخلاقيات ليست جهة اختصاص لعدم شرعيتها بعد قرار مجلس إدارة الاتحاد السوداني لكرة القدم بحلها في إجتماعه الأول وعرض القرار على الجمعية العمومية في أول جلسة انعقاد لها بعد القرار الذي وافقت عليه الجمعية بأغلبية «50» مقابل «2» من الأصوات.

وأضافت: «كما أنها خالفت الإجراءات بعدم اتاحة الفرصة للمستأنفين لتقديم دفوعاتهما في الدعوى المقيدة ضدهما للجنة الأخلاقيات عبر الإجراءات المنصوص عليها لأن اللجنة عقدت اجتماعاتها بعد قرار حلّها بواسطة المجلس خارج مقر الاتحاد، ولم تتواصل مع الأمانة العامة للاتحاد لتسليم المستأنفين تكليف حضورهما للمثول أمام اللجنة، والقاعدة الأصولية تقول ما بني علي باطل فهو باطل».

وبعد التداول قرّرت اللجنة، قبول الاستئناف شكلاً وموضوعاً، وإلغاء القرارات الصادرة من قبل لجنة الأخلاقيات ضد معتصم جعفر وأسامة عطا المنان.

ووجهت باخطار الأطراف المعنية بالقرار للتنفيذ.

ونظرت اللجنة، الاستئناف المقدّم إليها من نادي التاكا كسلا ضد قرار لجنة أوضاع وانتقالات اللاعبين، وقرّرت مخاطبة الاتحاد المحلي لكرة القدم عطبرة لمدها ببعض المستندات الناقصة حتى يتم الفصل العادل في الاستئناف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى