أخباررياضة

«فيفا» يحكم لصالح المريخ السوداني ضد اللاعب «تيري» وفاركو المصري

حسم «فيفا» قضية نادي المريخ السوداني ضد لاعبه «سيف تيري» ونادي فاركو المصري، لصالح الأول، وأصدر الاتحاد الدولي لكرة القدم عقوبات مالية وبالإيقاف في مواجهة اللاعب والنادي المصري.

الخرطوم: التغيير

أصدر الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» اليوم الخميس، قراره في القضية المقدّمة من رئيس مجلس إدارة نادي المريخ السوداني آدم سوداكال إلى الإتحاد الدولي ضد اللاعب سيف الدين مالك بخيت «تيري» ونادي فاركو المصري، عقب هروب اللاعب إلى مصر وإخلاله بالعقد الملزم الموقع مع النادي- بحسب الشكوى.

وقضى قرار «فيفا» بمعاقبة اللاعب سيف الدين مالك بخيت «تيري» ونادي فاركو المصري بدفع «500» ألف دولار بالتضامن، إضافة إلى معاقبة نادي فاركو بالحرمان من التعاقدات لفترتين متتاليتين وإيقاف اللاعب «تيري» لـ«4» أشهر من مزاولة أي نشاط رياضي.

وطبقاً للمركز الصحفي لنادي المريخ، فإن «فيفا» حكم بتعويض قدره «500» ألف دولار على اللاعب سيف تيري، يدفعها نادي فاركو معه بالتضامن.

كما سلط الاتحاد الدولي لكرة القدم، عقوبات تأديبية على نادي فاركو بحرمانه من التعاقدات «عطفاً على ما قام به النادي المصري من تجاوزات فيما يتعلق بتعاقده غير القانوني مع اللاعب سيف الدين مالك تيري».

وفي سبتمبر من العام الماضي، غادر لاعب المريخ السابق سيف تيري إلى جمهورية مصر لإكمال صفقة التوقيع لنادي فاركو الصاعد للممتاز حديثاً.

واستفاد «تيري» وقتذاك من ميزة فسخ العقد من طرف واحد.

وكان اللاعب سيف تيري من الأعمدة الرئيسية للمريخ ويعتبر أهم هدافي الفريق.

وعقب سفر تيري أصدر مجلس المريخ بياناً أكد فيه أن اللاعب سافر للقاهرة دون علمه.

وحذّر البيان الأندية المصرية من التعاقد معه لأن اللاعب مرتبط بعقد مع النادي حتى 2024م.

وأضاف: «في حالة إقدام أي خطوة من أي نادي مصري سيخاطب المجلس الفيفا ومحكمة كاس وأخطر الاتحاد السوداني لكرة القدم بذلك».

وفي أواخر سبتمبر، تقدم المريخ بشكوى لدى الاتحاد الدولي ضد تيري ونادي فاركو.

وذكر النادي في بيان أن رئيسه آدم سوداكال تكفل بسداد الرسوم المالية المتعلقة بالشكوى، وينتظر النظر في شكواه لدى غرفة فض المنازعات بالاتحاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى