أخبار

عشرات القتلى والمصابين في هجوم مسلح على منطقة جبل مون غربي السودان

استمر الهجوم على مناطق جبل مون حتى بعد ظهيرة الخميس، مخلفاً أكثر من 17 شهيداً وعشرات الجرحى والمفقودين، بجانب حرق 4 قرى بالكامل.

الخرطوم: التغيير

أكدت المنسقية العامة للنازحين واللاجئين مقتل واصابة العشرات بجانب وحرق قرى بالكامل في منطقة (جبل مون) بإقليم دارفور المضطرب غربي السودان.

وقالت المنسقية إن مليشيات الجنجويد، هاجمت صباح أمس الخميس، عدة مناطق بجبل مون، حيث استمر الهجوم حتى بعد الظهيرة مخلفاً أكثر من 17 شهيدتً وعشرات الجرحى والمفقودين، بجانب حرق 4 قرى بالكامل.

قائمة بأسماء الشهداء

وأوضح الناطق باسم المنسقية آدم رجال، في بيان له، وجود صعوبات في الحصول على المعلومات الكاملة نسبة لرداءة شبكة الاتصالات التي تم قطعها خلال الهجوم.

وتوقع الناطق باسم المنسقية – بحسب البيان – أن تعاود مليشيات الجنجويد الهجوم على المنطقة اليوم الجمعة.

وحملت المنسقية الحكومة السودانية وما وصفتها بـ “مليشياتها” مسؤولية ما يحدث للمدنيين العزل بمناطق جبل مون التي تقع في محلية (صليعة) بولاية غرب دارفور.

وأشارت إلى رصد تحركات قالت انها كبيرة للقوات العسكرية ومليشياتها بكل الوحدات الإدارية بإقليم دارفور لا سيما حول جبل مرة.

ولفتت إلى أن ذلك تسبب في حالة من الهلع والخوف وسط النازحين والمواطنين الموجودين بالمناطق حول جبل مرة.

ودعت المنسقية المنظمات الإنسانية والحقوقية والصحفيين ونشطاء المجتمع المدني لمتابعة الوضع الأمني والخطر المحدق بالمدنيين العزل في دارفور عامة ومناطق جبل مون خاصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى