أخباراقتصاد

وقفة احتجاجية بالخرطوم للمطالبة بتنمية منطقة منتجة للنفط بغرب كردفان

نظم مواطنون من إدارية المجرور بولاية غرب كردفان، وقفة احتجاجية أمام وزارة الطاقة والنفط بالخرطوم، اليوم الثلاثاء، تضامناً مع أهلهم المعتصمين أمام حقل زرقاء أم حديدة، المنتج للنفط بالولاية.

الخرطوم:التغيير

وسلم المحتجون مذكرة لوزارة النفط، تطالب بإقامة مشاريع تنموية في المنطقة، مشيرين في مذكرتهم إلى الأضرار الصحية لصناعة النفط على سكان المنطقة.

وأوضحت المذكرة، أن صناعة النفط خلفت أمراضاً مزمنة بينها “السرطان والإجهاض المتكرر والجلطات والتشوهات الخلقية”، كما أدت إلى ‏نفوق عدد من الحيوانات وعدم الإنجاب وقلة الإنتاج الحيواني.

وحسب المذكرة، أثرت كذلك صناعة النفط على خصوبة التربة وقلة الإنتاج الزراعي وانتشار الأمراض الضارة بالمحاصيل والتصحر البيئي والتلوث البيئي على مواطني المنطقة.

وطالبت المذكرة بحفر آبار مياه صالحة للشرب، وتوصيل الردمية إلى داخل المنطقة، وإنارة المنطقة وإدخال الكهرباء، بجانب تشييد مستشفى ريفي متكامل وتوفير المعدات والأجهزة الطبية والادوية، إضافة إلى بناء أربع مدارس أساس +متوسطة +ثانوي، علاوة على توظيف الخريجين وخلق فرص عمل للشباب.

ويتكون حقل “زرقة ام حديدة” الواقع في إدراية المجرور  لولاية غرب كردفان، من 25 بئر تنتج أكثر من 15 ألف برميل يومياً.

وتواجه حقول إنتاح النفط بولاية غرب كردفان، شبح التوقف والخروج عن دائرة الإنتاج، بعد تعرض بعضها إلى قصف مدفعي بواسطة مسلحين مجهولين، وتخريب طال 8 آبار.

وقال تجمع العاملين بقطاع النفط، يوم الأحد، إن حقل “بليلة” بولاية غرب كردفان خرج عن السيطرة الأمنية بعد تعرضه لأكثر من مرة للقصف بمدافع “ٱر بي جي” بواسطة مسلحين مجهولين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى