أخبار

السودان .. قائد ثاني الانقلاب حميدتي: سنعود للثكنات بعد مجيء حكومة منتخبة

 

استنكر قائد ثاني الانقلاب، الفريق أول محمد حمدان دقلو حميدتي    قائد مليشيا الدعم السريع ونائب رئيس مجلس السيادة الانقلابي الدعوات المتصاعدة بذهاب العسكر إلى الثكنات وقال إن الجيش لن يسلم السلطة لمن يتلقون رواتبهم من السفارات.

بورتسودان ـــ التغيير

وأوضح حميدتي خلال مخاطبته حشد قبلي لـ (البني عامر)  بمدينة بور تسودان عاصمة ولاية البحر الأحمر، أن الحكومة الانتقالية السابقة مارست أساليب قال إنها غير قانونية أدت إلى تدمير البلاد وتوقف المنحة السعودية الإماراتية.

وأكد قائد ثاني الانقلاب التزامهم بتسليم السلطة لوطنيين بعد الوفاق الذي يفضي للانتخابات، وقلل من أصوات المتظاهرين المطالبة العسكر بالعودة للثكنات.

وقال “سنعود للثكنات بعد مجيء حكومة منتخبة عبر صناديق الانتخابات وغير ذلك لن نسلمها لمن يتلقون مرتباتهم من السفارات”.

وأضاف “مستعدون للذهاب الى منازلنا ناهيك عن الثكنات”.

 

بيع الميناء

واتهم قائد مليشيا قوات الدعم السريع  سياسيين بتعبئة سالبة للشباب واياهمهم بان هناك اتجاه لبيع الميناء، وأضاف “نقول لهؤلاء نحن  لسنا عملاء لنبيع موارد الشعب السوداني”.

وهاجم حميدتي الحكومة الانتقالية السابقة التي أطاح بها الجيش  في 25 أكتوبر من العام الماضي وقال إنها تتحمل مسؤولية ضياع منح مالية تقدمت بها دول الإمارات والسعودية، كما حمل سياسيين مسؤولية توقف الدعم الدولي للسودان.

وبدأ “حميدتي” الثلاثاء الماضي  زيارة إلى ولاية البحر الأحمر لتفقد الموانئ الرئيسية في البلاد بعد استئناف نشاطها لكن زيارته تلقي رفضا من  كيانات شبابية بحاضرة الولاية بورتسودان.

رفض للزيارة

و قاطعت حشود جماهيرية أمس الجمعة ، ناظر عموم الهدندوة محمد الأمين ترك المؤيد للانقلاب العسكري أثناء تقديمه نائب رئيس مجلس السيادة محمد حمدان دقلو حميدتي  لمخاطبة تجمع في مدينة سنكات شرق السودان؛ وهتفت بحل قوات الدعم السريع وعودة الجيش لثكناته.

وطالبت الأصوات التي قاطعت ترك بعودة الجيش لثكناته وحل قوات الدعم السريع وهتفوا “العسكر للثكنات والجنجويد يتحل” قبل أن يتدخل ترك ردا عليهم بتأكيد رفضهم للحكومة المنقلب عليها.

وأعلن تأييده لحكم الجيش قائلا “عسكرية بس والجيش يحكم والحكومة الماضية مرفوضة عندنا”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى