أخبار

حاكم اقليم دارفور يوجه بإرسال تعزيزات عسكرية لمناطق الهشاشة الأمنية

 

أقر إجتماع  برئاسة حاكم إقليم دارفور مني أركو مناوي الداعم للانقلاب إرسال تعزيزات أمنية إلى المناطق الشمالية لولاية غرب دارفور  وقوامها 30 عربة لتعزيز الأمن خاصة في المناطق ذات الهشاشة الأمنية.

الخرطوم ــــ التغيير

 

و ترأس حاكم إقليم دارفور مني أركو مناوي مساء الثلاثاء بالجنينة عاصمة ولاية غرب دارفور إجتماعين منفصلين للجنة الأمن ومجلس الوزراء، بقاعة مجلس وزراء حكومة الولاية، بحضور أمين عام الحكومة خميس علي عبدالله.

 

وتلقي مناوي خلال الإجتماع تنويراً مفصلاً من حكومة الولاية فيما يتعلق بالأوضاع الأمنية والإنسانية، و أوضح مدير شرطة الولاية اللواء شرطة حقوقي سليمان إسماعيل خريف، مقرر لجنة الأمن أن الإجتماع خلص بجملة من القرارات التي  تدعم مسار بسط هيبة الدولة وإعادة الإستقرار بالمنطقة، لافتا في هذا الصدد إلى إرسال تعزيزات أمنية إلى المناطق الشمالية للولاية وقوامها 30 عربة لتعزيز الأمن خاصة في المناطق ذات الهشاشة الأمنية.

 

قوات مشتركة

وعلى صعيد متصل قدم أمين عام حكومة الولاية تقريرا مفصلا عن الموقف الراهن بالولاية فيما يتعلق بالمحور السياسي والإقتصادي والأمني والإنساني، مطالبا بضرورة توفير المعدات اللوجستية للقوات النظامية والسعي لإنشاء قوات مشتركة تضم القوات النظامية واطراف العملية السلمية أسوة بولاية شمال دارفور لإعادة الإستقرار، فضلا عن دعم لجان الموسم الزراعي ولجان الإدارة الاهلية، وتوفير متطلبات عودة النازحين واللاجئين، بالإضافة إلى تكملة إمداد خطوط مياه الشرب، ومشروع مستشفى الجنينة التخصصي وهدام وادي كجا والسعي لرفع إنتاجية الطاقة الكهربائية لمدينة الجنينة من 9 ميغا واط إلى 30 ميغا واط وإكمال مباني جامعة الجنينة، وسفلتة الطريق القاري محور الفاشر نيالا زالنجي الجنينة تشاد والعمل على إنشاء الطرق الداخلية ممثلة في طريق الجنينة فوربرنقا، والجنينة كلبس، والجنينة كرينك سرف عمرة، والجنينة مستري بيضة أرارا فوربرنقا هبيلا .

 

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى