أخباراخبار دولية

حفل غنائي يتحول لمعركة لفظية مع إمام مسجد بالجزائر

تعود الواقعة إلى تنظيم جمعية محلية حفل غنائي لطاوس أرحاب بدأ مساء السبت الماضي بعد صلاة التراويح.

التغيير: وكالات

تحول حفل موسيقي في إحدى المدن الجزائرية إلى معركة كلامية بين منظمي الحفل وإمام مسجد يقع بالقرب من موقع إقامة الحفل.

وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع مصورة للاشتباكات اللفظية، الأمر الذي شبهته صحيفة (النهار) الجزائرية بـ”قنبلة موقوتة تهدد بتفجير النسيج المجتمعي للجزائر في أي وقت”.

وتعود الواقعة إلى تنظيم جمعية محلية حفل غنائي لطاوس أرحاب، بدأ مساء السبت الماضي بعد صلاة التراويح.

وحسب لقطات مصورة على موقع التواصل الإجتماعي (فيسبوك)، أقيم الحفل في ساحة تقع وسط المدينة أمشدالة بإقليم ولاية البويرة، في مكان بالقرب من مسجد وعدد من المنشآت والمرافق العامة بالمدينة.

ونقلت صحيفة (النهار) عن شهود عيان، أنه بعد نحو ساعة من بدء الحفل الموسيقي، سمع الحضور صوتا من المسجد اتضح فيما بعد أنه صوت إمام المسجد، متحدثا عبر مكبر الصوت، واصفا من في الحفل بأوصاف مسيئة.

وبحسب الصحيفة، فإن عناصر من الشرطة حاولوا تهدئة غضب الحضور في الحفل.

وتحدثت صحيفة (الشروق) مع الإمام الذي قال إنه “كان في حالة غضب وانفعال” لإقامة الحفل الغنائي بساحة مجاورة للمسجد وفي ساعة متأخرة من الليل.

وأضاف أنه حاول مع السلطات البلدية تغيير مكان الحفل دون جدوى، كما أكد للشروق تقديمه اعتذاراته للسكان عن بعض الألفاظ الصادرة عنه، قائلا إنها لا تنم عن أخلاقه ولا دينه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى