أخبار

تصاعد الجدل بعد اتهامات لرئيس «المريخ» بالتلاعب في مباريات «الأبطال»


اشتعلت الخلافات في أروقة نادي المريخ السوداني على خلفية مقطع فيديو تحدث فيه نائب الرئيس عن اتفاق بين رئيس النادي حازم مصطفى، مع إدارة الأهلي المصري على التواطؤ في مباريات دوري أبطال افريقيا.

الخرطوم: عبد الله برير

حازم مصطفى

ورد رئيس النادي حازم مصطفى على نائب الرئيس محمد سيد أحمد اتهم فيه الأخير بالكذب وطالبه بالاعتذار لجمهور الفريق أو الاستقالة .

وظهر نائب رئيس المريخ السوداني محمد سيد أحمد سر الختم في فيديو تطرح بشأنه كثير من التساؤلات، يتحدث فيه عن اتفاقية بين إدارتي فريقي المريخ والأهلي المصري في بطولة دوري أبطال أفريقيا.

وقال نائب رئيس المريخ السوداني في الفيديو المسرّب عبر مواقع التواصل الاجتماعي: “كان هنالك جدل بشأن الفائدة التي سنجنيها من اللعب في مصر، لكن حقيقة تلقينا وعوداً بأن الأهلي سوف يتغلّب على الهلال السوداني وصن داونز الجنوب أفريقي ذهاباً وإياباً، ويمنحنا نقاط إحدى المباراتين التي سنلعبها معه، إضافة إلى تقديم الأهلي هدية للمريخ عبارة عن اثنين من اللاعبين المحترفين واستضافة مجانية في حال الموافقة على اللعب في مصر، ووافقنا بسبب تلك المغريات”.

وواصل محمد سيد أحمد سر الختم: “عندما جاء موعد الانتقالات لم تتحقق تلك الوعود، وبعد هزيمتنا الأولى من الأهلي دخلت في جدال مع رئيس النادي حازم مصطفى في ملعب المباراة، بأن تلك الوعود التي قدمها لنا الأهلي لم يحدث منها شيء”.

محمد سيد أحمد

واستكمل: “اتخذنا بعد ذلك قراراً أجمع عليه الغالبية العظمى من مجلس الإدارة بأن نلعب مباراة الإياب أمام الأهلي في السودان، لكن البعض عارض ذلك بأن هذا القرار سيدخل الرئيس حازم مصطفى في إحراج مع إدارة الأهلي المصري، وكان رأيي بأن مباراتنا أمام الأهلي في حال تم نقلها إلى السودان احتمال فوز المريخ فيها وارد، وإذا لعبنا في مصر سنخسر المواجهة، لأن الصراع أصبح الآن على التأهل بين الفريقين، والمتأهل سيجني مليون دولار”.

وأضاف نائب رئيس المريخ السوداني: “جلست مع رئيس الهلال هشام السوباط وتحدثت معه عن وعده بموافقته أن يلعب المريخ على ملعب الهلال، وجاء الرد منه بأن الوعد ما زال قائماً، وأنه سيتكفل بتكاليف لعب المريخ على ملعب الهلال بناءً على قرار مجلس إدارة الهلال السوداني بتحديد مبلغ 15 ألف دولار للعب المريخ على ملعبه”.

وقال أيضاً: “على الرغم من الاتفاق على اللعب في السودان، خرج المدير العام لينفي قرار مجلس الإدارة بلعب المريخ في السودان، وأن الفريق سيلعب في مصر، وخاطب الاتحاد الأفريقي بأن المريخ سيلعب المباراة على ملعب السلام دون علم مجلس الإدارة”.

وختم حديثه: “تصرُف المدير العام تسبب في غضب إدارة الهلال التي أعلنت تراجعها عن قرار الموافقة، بحجة أن المريخ أرهق الهلال بالسفر واللعب في القاهرة، ويريد أن يلعب مبارياته الأخرى في ملعب الهلال، مع أن الاتفاق كان أن يلعب المريخ جميع مبارياته في استاد الهلال”.

وكان المريخ السوداني تلقى الخسارة على يد الأهلي المصري ذهاباً وإياباً في مجموعات دوري أبطال أفريقيا، بعدما خاض كلتا مباراتيه في العاصمة المصرية القاهرة.

وجاء ذلك بعد اتفاق بين حازم مصطفى رئيس المريخ السوداني، ومحمود الخطيب رئيس الأهلي المصري، على استضافة ملعب السلام في القاهرة الخاص بالنادي الأهلي جميع تدريبات المريخ ومباريات الفريق في دوري أبطال أفريقيا دون دفع مبالغ مالية نظير تلك الاستضافة.

رد رئيس النادي

من جهته نشر المكتب الإعلامي للمريخ بيانا من رئيس النادي كان نصه كالتالي:

قال تعالى “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَىٰ مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ” صدق الله العظيم

في البداية تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال فى خواتيم شهر الرحمة والمغفرة والعتق من النار.

أمة المريخ العظيمة، جماهير وأقطاب وكبار المارد الأحمر

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

طالعتم بكل أسف الفيديو الذي تم تسجيله في اجتماع أسري في بيت كبير ورجل كبير وعظيم بعظمة المريخ “الريس ود الياس ” يوم الجمعة 22/4/2022 للسيد النائب الأول لمجلس إدارة نادي المريخ في اجتماع لكبارنا ورؤساء تنحني لهم الهامات والقامات لمعالجة سوء التفاهم بيني والسيد نائب رئيس المجلس، وللأسف على السقطة الأخلاقية وأن يصل المستوى بالاختلاف في وجهات النظر الإدارية أياً كان المخطئ داخل المجلس إلى تدمير المريخ بالكذب والكسب الرخيص الذي يضر بسمعة المريخ أولاً والإضرار بالعلاقات الإستراتيجية التي بدأناها مع نادٍ كبير كالأهلي المصري في تبادل الخبرات الفنية والإدارية وشراكات ذكية تتجاوز حدود العقول التي لا تفكر إلا في البيع والشراء للذمم، والضرر الذي سيصيب المريخ في علاقته مع أندية تربطنا بها علاقة وطن قبل المنافسات الشريفة.

عليه ما تم من الحديث في الفيديو (الكذب) يعد خروج أخلاقي ومهني من السيد النائب الأول لرئيس مجلس إدارة نادي المريخ العظيم والأسف الأكبر أن يصدر هذا الكلام أمام رجال يحفظ لهم المريخ سيرتهم وعطاءهم العطر ويعرفون قدر المريخ.

جماهير المريخ العظيم:

لو كان الحديث اتهاماً لشخصنا لسفهناه ولكن أن يكون للمريخ في تاريخه وسمعته والذي من المتوقع أن يترتب على هذا الحديث الخطير عواقب وخيمة لا ينبغي أن يمر هذا الادعاء الكاذب دون محاسبة حفاظاً على حقوق ومكتسبات النادي واحتراماً لعلاقاته مع الأندية المنافسة وأخلاقيات اللعبة والقوانين المنظمة لها، ومن باب الحفاظ على حقوق المريخ وسمعته وعلاقته الطيبة وتاريخ مشاركاته في هذه المنافسة على مر تاريخها الطويل.

باسم مجلس الإدارة أقدم اعتذاري لأمة المريخ وأقطابه وكباره أن يصل الانحدار في السلوك القيادي لرجل يعتبر هو الثاني في المجلس الذي يعول عليه الرشد وحسن تدبير الأمور والبحث عن فرص لرفعة والمحافظة على سمعة ناد كبير كالمريخ وبناءً على ما تقدم :-

أطالب السيد النائب الأول الأستاذ محمد سيد أحمد بأحد الخيارات الآتية لرد الاعتبار للمريخ وجمهوره

1/ الاعتذار لجمهور المريخ والاعتراف بكذبه

2/ التقدم بالاستقالة

3/  الخضوع لمجلس محاسبة حسب اللوائح

الإخوة والأخوات جماهير المريخ نعاهدكم أن نظل مدافعين عن مكتسبات المريخ منتصرين له وليس لا نفسنا وأن نلتفت لمشروعات النادي التي تنتظرنا وبناء المؤسسية التي تحكمنا جميعاً وليست بطولات نصنعها بالزيف والصعود على رقاب الآخرين وحرق الآخرين .

جدل

وأثار الفيديو المسرّب جدلاً واسعاً في السودان ومصر والوطن العربي، بسبب الاعترافات الخطيرة التي أدلى بها نائب رئيس المريخ السوداني، والتي ستتسبب في انتقادات كبيرة، وستفتح النار على إدارة الناديين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى