أخباراخبار دولية

«يونسكو» تستنكر مقتل صحفيين في أوكرانيا

كان “نيزيبوريتس”، يعمل فني فيديو في القناة التلفزيونية ديتينيتس، بينما كان “زامويسكي” صحفيا مستقلا في عدد من وسائل الإعلام المحلية.

التغيير: وكالات

استنكرت المديرة العامة لليونسكو أودري أزولاي، مقتل الصحفيين رومان نيزيبوريتس وزوريسلاف زاموسكي، اللذين عُثر على جثتيهما بواسطة سكان منطقتي ياهدن وبوتشا الأوكرانيتين.

ودعت المديرة العامة في بيان لها أمس الخميس، السلطات المعنية إلى التحقيق في ملابسات مقتل الصحفيين وتقديم المسؤولين عنه إلى العدالة.

وأكدت “أزولاي” على الأهمية القصوى لعمل المراسلين في إبلاغ السكان المحليين والعالم بالأحداث الجارية على الأرض في أوقات الحرب.

وشددت على ضرورة احترام سلامتهم، بما يتماشى مع القانون الدولي واتفاقيات جنيف.

وفقا لـ (يونسكو)، كان نيزيبوريتس، يعمل فني فيديو في القناة التلفزيونية ديتينيتس، بينما كان زامويسكي صحفيا مستقلا في عدد من وسائل الإعلام المحلية.

وكان يقوم بتغطية أخبار الحرب على صفحته في موقع التواصل الإجتماعي (فيسبوك) ولا تعرف التواريخ الدقيقة لمقتلهما.

وأكدت (يونسكو)  عملها على تعزيز سلامة الصحفيين من خلال التوعية العالمية وبناء القدرات ومجموعة من الإجراءات.

لا سيما في إطار خطة عمل الأمم المتحدة بشأن سلامة الصحفيين ومسألة الإفلات من العقاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى