أخباراقتصاد

تقرير دولي يتوقع ارتفاع شدة انعدام الأمن الغذائي في السودان

توقع تقرير دولي ارتفاع شدة انعدام الغذائي في السودان  بسبب انخفاض حصاد الحبوب والحرب الأوكرانية.  

الخرطوم:التغيير

قال تقرير لبرنامج الغذاء العالمي، إن السودان، إثيوبيا، اليمن ونيجيريا تحتل بصفة مستمرة المراكز العشرة الأولى في قوائم أزمات الغذاء العالمية، وهي من البلدان التي لديها أعلى معدل استيراد للقمح الروسي والأوكراني.

وكان السودان من بين الدول العشر التي تشهد أكبر أزمات غذائية متوقعة كل عام باستثناء عام 2017.

وشهد السودان حصاداً منخفضاً للحبوب بسبب الفيضانات و فترات الجفاف الطويلة، بينما يعاني 2.6 من الأطفال في السودان من التجاهل الطبي.

وأشار التقرير إلى استمرار انعدام الأمن الغذائي الحاد في السودان لمستويات عالية مماثلة في عام 2021 و 2020.

وكان من المتوقع أن ينخفض انعدام الأمن الغذائي الحاد في السودان، خلال فترة ما بعد الحصاد بين أكتوبر 2021 وفبراير 2022، ولكن هذا التقدير تم في مارس 2021 بافتراض أداء جيد لموسم المحاصيل 2021.

ومن المرجح أن تكون شدة انعدام الغذاء أعلى بسبب انخفاض إنتاج الحبوب عن المتوسط المسجل في عام 2021.

ويحصل السودان على 93٪ من قمحه من الاتحاد الروسي وأوكرانيا، وبالتالي قد يواجه صعوبات في إيجاد مصادر بديلة للقمح، أو يواجه زيادات كبيرة في أسعار القمح المحلية.

كما انخفض وصول قطعان الماشية الوافدة من تشاد والسودان بنسبة 70٪ ، مما أثر سلبًا على التجارة إلى المراكز الحضرية مثل دوالا وياوندي، و البلدان مثل غينيا الاستوائية وجمهورية إفريقيا الوسطى.

وفي عام 2021، تم استضافة ما يقرب 4.7 مليون لاجئ في تسعة بلدان تعاني من أزمة غذائية في شرق أفريقيا، وكانت أعلى الأرقام للاجئين مسجلة في أوغندا والسودان وإثيوبيا.

ويعتبر السودان ثاني أكبر دولة مستضيفة للاجئين في أفريقيا، و لا يتمتع معظم النازحين في السودان بإمكانية الزراعة، الأمر الذي يجعلهم أكثر اعتمادًا على المساعدة الإنسانية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى