أخبار

السودان: السلطة الانقلابية تعلن عدم الحاجة لتمديد حالة الطوارئ بمدينة كسلا

أعلن والي ولاية كسلا المكلف من السلطة الانقلابية، شرقي السودان، خوجلي حمد عبد الله، عدم  الحاجة لتمديد حالة الطوارئ بالمدينة، بعد يومين من مقتل شخصين في أحداث عنف.

الخرطوم:التغيير

وأكد الوالي، حسب وكالة سونا، استقرار الأوضاع الأمنية بالمدينة، بعد يوم من فرض حظر التجوال لمدة 24 ساعة.

وقال في تصريحات صحفية، إن الأحداث التي شهدتها المدينة ناتجة عن حادثة جنائية وأن القانون كفيل بها وأنها لا ترقى إلى حدوث نزاع بين أطراف.

وأضاف الوالي، أن أحد معتادي الإجرام من حي كادقلي قام بالإعتداء على فتاة من حي مكرام وانتزع هاتفها الجوال مما دعاها إلى الاستنجاد بأبناء حيها الذين أوسعوا المعتدي ضربا مبرحاً وتم نقله إلى مستشفى كسلا التعليمي والتحفظ عليه، في وقت لم يتم القبض على الجناة.

وأوضح الوالي، أن الشرطة اتخذت كل الإجراءات وفتحت البلاغات في مواجهتهم.

وأشار إلى أنه عقب الحادثة عقدت لجنة أمن الولاية اجتماعاً لاحتواء الموقف بإعادة انتشار القوات لضمان السلامة وعدم تكرار ما حدث مرة أخرى .

وتابع أن اللجنة الأمنية، زارت منطقة الأحداث وأزالت المتاريس واجتمعت مع الطرفين واستمعت إلى أقوالهم، ومن ثم شرحت لهم أبعاد المسألة كونها أمر جنائي ولا ترق إلى حدوث نزاع بين أبناء الحيين.

سلطات الانقلاب تفرض حظر التجوال على ولاية بشرق السودان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى