أخبار

مجهولون يغتالون مسرحياً داخل منزله بحاضرة غرب دارفور

ضحية جديدة لسلسلة التلفتات الأمنية في حقبة الانقلاب.

الخرطوم: التغيير

اغتال مجهولون، فجر الثلاثاء، الفنان المسرحي، محمد يوسف أحمد (أندوكاي)، داخل منزله بحاضرة ولاية غرب دارفور، مدينة الجنينة.

وتجئ الحادثة ضمن سلسلة التفلتات الأمنية التي تضرب إقليم دارفور مؤخراً.

وتلقى الراحل طعنات قاتلة، دون أن يعرف بعد أسباب مهاجمته وما إذا كانت لأغراض السرقة أم للتصفية الجسدية.

وتحسر مسرحيون في المدينة، على وفاة الراحل باعتباره من رواد مسرح الشارع، لصالح نشر قيم التعايش السلمي وإشاعة الوعي.

وأدى انشغال سلطات الانقلاب بقمع الاحتجاجات السلمية، وقادة الحركات الموقعة على اتفاق السلام بالمحاصصات والامتيازات إلى تفجر الصراعات بإقليم دارفور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى