أخبار

مكتب والي غرب دارفور يطالب إعلام المجلس السيادي الانقلابي بالاعتذار

 

طالب المكتب الصحفي لوالي غرب دارفور ؛ خميس أبكر إعلام مجلس السيادة الانقلابي بالتوضيح و الاعتذار بعد وصفه والي الولاية بالمكلف.

الخرطوم ــ التغيير

 

و أوضح المكتب في بيان ،  أن إعلام مجلس السيادة الانقلابي  نشر يوم أمس الأول “الثلاثاء” خبر مفاده بأن  عضو مجلس السيادة  عبدالباقي عبدالقادر اطلع على مجمل الأوضاع بولاية غرب دارفور خاصة الأمنية والإنسانية عند لقاءه بالجنرال خميس أبكر والي ولاية غرب دارفور ، على خلفية الزيارة التي قام الوفد الإتحادي برئاسته لمدينة الجنينة ومحلية كرينك قبل عيد الفطر المبارك، برفقة عدد من الوزراء وممثلي القوات النظامية، عقب الأحداث التي شهدتها الولاية مؤخراً.

و أضاف البيان ” و أشار الخبر في متنه للجنرال خميس عبدالله أبكر بوصفه بالوالي المكلف وبهذا الوصف قد وقع إعلام المجلس السيادي الإنتقالي في خطأ مهني لا يليق بإعلام جهة سيادية  منوط بها التدقيق في كل كلمة يتم إيرادها عبر منصته الرسمية لأن هنالك فرق شاسع مابين التكليف والتعيين في المراسيم الدستورية ووالي ولاية غرب دارفور الجنرال خميس عبدالله ابكر جاء وفق إستحقاق سلام جوبا وليس مِنة من أحد”.

و تابع “عليه نطالب إعلام مجلس السيادة بالتوضيح والإعتذار إذا كان الخطأ غير مقصود، لأنه يخالف ما نصت عليه إتفاقية جوبا الذي بموجبها تولى الجنرال خميس عبدالله ابكر مهام إدارة الولاية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى