أخبار

الحزب الشيوعي السوداني يعلن إطلاق سراح سكرتيره وعضو بلجنته المركزية

أعلن الحزب الشيوعي السوداني، اليوم الجمعة، إطلاق السلطة الانقلابية، سراح سكرتيره السياسي، محمد مختار الخطيب، وعضو اللجنة المركزية، صالح محمود، بعد يوم من اعتقالهما. 

الخرطوم:التغيير

وداهمت قوات أمنية منزل الخطيب بالخرطوم بحري قبل أن تقتاده إلى جهة غير معلومة، فيما أوقفت محمود بمطار الخرطوم، فور عودتهما من زيارة إلى جمهورية جنوب السودان، يوم الخميس.

من جهتها، أعلنت هيئة محامي دارفور وشركاؤها، تلقيها مكالمة هاتفية من رئيسها صالح محمود، أفاد فيها بأنه قد تم في الساعات الأولى من صباح هذا اليوم الإفراج عنه وعن السكرتير العام للحزب الشيوعي، وأنهما قد تمت معاملتهما بصورة طيبة.

وأكدت الهيئة في بيان، بانها ستبحث مع رئيسها طريقة اعتقاله في مطار الخرطوم وملابساتها ومخالفتها وإهدارها للحقوق المكفولة، كما وأنها تجدد رفضها التام وإدانتها لما تم من اعتقال،  وترحب بالإفراج عنه وعن سكرتير الحزب الشيوعي.

 

‫2 تعليقات

  1. المجلس الانقلابي مستبد وبالنسبة لأي مستبد فالتحالف مع المستبدين مثل الاخوان المسلمين والتيار المتأسلم هو أسهل بكثير من التحالف مع التيارات المدنية من الليبراليين والديمقراطيين واليساريين لأن مطالب التيارات المدنية واضحة و لا تقبل التجزئة ولا الالتفاف عليها وهدفها خدمة الناس أما مطالب المتأسلمين فهي مطالب زئبقية ضبابية ليس هدفها خدمة الناس بل الاستبداد والتحكم في مصائر الناس تحت شعارات دينية زائفة وعموما لدى الشعب السوداني بوصلة اسمها ثورة ديسمبر المجيدة وهي التي تحدد أين الحق وما هي الأهداف ان كفاحنا مرير وصعب لكننا سنستمر

  2. ياخي الحزب الشيوعي ده لو عاجبنو ناس الحلو وعبد الواحد ببساطه يروح يعيش معاهم.. الجماعة ديل لا عايزين لغة عربية ولا اسلام نعمل بيهم شنو.. افصلوهم وخلاص نحن ما ناقصين بلاوي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى