أخبار

واشنطن تشجب بـ«أشد العبارات» أحداث العنف في غرب دارفور 

أدانت الولايات المتحدة الأميركية، اليوم الثلاثاء، أحداث العنف بولاية غرب دارفور، غربي السودان.

الخرطوم:التغيير

وقالت السفارة الأميركية بالخرطوم، إن حكومة الولايات المتحدة تشجب بأشد العبارات ما يجري من أعمال العنف في غرب دارفورهذا الأسبوع، حيث قتل في محلية كلبس أمس أكثر من 100 شخص من المدنيين ونزوح 7 ألف أسرة. ودعت في منشور على صفحتها الرمسية بالفيسبوك، قوات الأمن إلى تأمين سلامة جميع المدنيين في دارفور ومحاسبة المسؤولين عن هذا العنف.

وكان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة ورئيس بعثة يونيتامس، فولكر بيرتس، أعرب عن صدمته، وقال “لقد هالتني، مرةً اخرى، أعمال العنف في كلبس، غرب دارفور والتي أسفرت عن عدد مرتفع من الضحايا”. 

وشدد على أن دائرة العنف المستمرة في دارفور غير مقبولة وتسلّط الضوء على الأسباب الجذرية الواجب معالجتها. 

كما دعا السلطات المعنية وقادة القبائل والتنظيمات المسلحة إلى خفض التوتّر وضمان الحماية المدنيين.

وقتل أكثر من 100 شخص خلال الأسبوع الحالي في أحداث عنف شهدتها منطقة كلبس بولاية غرب دارفور. 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى