أخبار

السودان: «الحرية والتغيير» تجيز وثيقة مطلوبات وإجراءات إنهاء الانقلاب

أجازت قوى التغيير في السودان، وثيقة مطلوبات وإجراءات إنهاء الانقلاب، وأعلنت طرحها لقوى الثورة لمناقشتها.

الخرطوم: التغيير

أعلنت قوى الحرية والتغيير- التحالف الذي يقود معارضة الحكومة الانقلابية في السودان، أن المجلس المركزي للتحالف، أجاز في اجتماعه المنعقد يوم أمس الأربعاء «وثيقة مطلوبات وإجراءات إنهاء الانقلاب».

وكانت قوى الحرية والتغيير هي الحاضنة السياسية لحكومة الفترة الانتقالية بقيادة عبد الله حمدوك، والتي أعقبت إسقاط نظام عمر البشير في ابريل 2019م، قبل أن ينقلب عليها قائد الجيش عبد الفتاح البرهان في 25 اكتوبر 2021م.

وقالت اللجنة الإعلامية بقوى الحرية والتغيير في بيان صحفي، اليوم الخميس، إن الورقة تتكون من ثلاثة أقسام: «الأول القضايا الإجرائية، والثاني أسس الحل السياسي المفضي لإنهاء الانقلاب، والثالث خطوات إنفاذ خارطة طريق إنهاء الانقلاب».

وأضافت بأنه سيتم مشاركة نسخة من الوثيقة مع كافة قوى الثورة المقاومة للانقلاب في العاصمة والولايات.

وتابع البيان: «كما ستقوم قوى الحرية والتغيير مستصحبةً كافة الرؤى والملاحظات والإضافات التي تنتج عن التواصل مع قوى الثورة، بمشاركتها لاحقاً مع الآلية الثلاثية وأطراف العملية السياسية، وفقاً لما تقرّره هيئات التحالف».

وتقود الآلية الثلاثية «الاتحاد الأفريقي، الأمم المتحدة وإيغاد» عملية حوار سياسي بين الأطراف السودانية لحل الأزمة التي أعقبت الانقلاب.

وسبق أن أعلنت قوى الحرية والتغيير رفضها الدخول في حوار مباشر أو غير مباشر مع السلطة الانقلابية، وتمسّكت بمطلوبات لتهيئة مناخ الحوار، وشددت على ضرورة أن تؤدي أي عملية سياسية إلى إنهاء الانقلاب.

وأدى لقاء بينها وبين الآلية الثلاثية إلى تجميد الحوار الذي بدأته الآلية بين المكون العسكري ومجموعات سياسية محسوبة على الانقلاب، باعتبار أن التحالف طرف أساسي في أي عملية سياسية لحل الأزمة.

«التغيير» تنشر نص الوثيقة:

 

الوثيقة 2
الوثيقة

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى