أخبار

مقتل طبيبة صيدلانية بـ«32» طعنة شمالي السودان

أعلنت الشرطة السودانية، مقتل طبيبة صيدلانية إثر تلقيها «32» طعنة سكين على يد شخص في مدينة الدامر شمالي البلاد.

الخرطوم: التغيير

لقيت طبيبة صيدلانية مصرعها، اليوم الخميس، إثر تهجم شخص عليها وطعنها، داخل مقر عملها في سوق مدينة الدامر بولاية نهر النيل شمالي السودان، فيما لم تعرف دوافع الحادث.

ووصفت الشرطة السودانية في بيان صحفي، الجريمة بأنها «شنعاء» هزّت مجتمع محلية الدامر بولاية نهر النيل.

وقالت: «أقدم المدعو م. م. ع على مهاجمة صيدلية مكة بالسوق الجديد بالدامر وقام بتسديد اثنتين وثلاثين طعنة في جسد الصيدلانية سعاد عبد المنعم داخل الصيدلية، حيث كانت تمارس عملها المعتاد بالصيدلية ولاذ بالفرار».

وأشارت إلى أن مواطنين كانوا بالقرب من مكان الحادث تمكنوا من القبض على الجاني واقتياده إلى قسم شرطة الدامر الأوسط وإسعاف المعتدى عليها لمستشفى الدامر «حيث فاضت روحها إلى بارئها متأثرةً بجراحها وتم تحويل الجثمان للمشرحة واتخاذ إجراءت قانونية في مواجهة المتهم تحت المادة 130 من القانون الجنائي- القتل العمد».

ونوّهت الشرطة في بيانها، إلى أنها تباشر تحرياتها لكشف ملابسات الحادث.

وأفاد المكتب الصحفي للشرطة، بأن المتهم بعد ارتكابه للجريمة تلاحظ  عليه حالة من الهلوسة وفقدان الوعي.

وكانت تقارير إعلامية محلية، أفادت أن الجريمة وقعت بدافع السرقة، ونقلت عن المدير التنفيذي لمحلية الدامر، وصفه للجريمة بالدخيلة، وقوله إنهم سيقومون بمحاربة كل أنواع الجريمة وحماية الأسواق.

فيما وصف مواطنون من المنطقة، الحادثة بأنها دخيلة ومستنكرة في مجتمع المدينة الهادئة، التي قلما تشهد مثل هذه الأحداث البشعة.

وتصاعدت في عدد من مناطق السودان مؤخراً، حوادث النهب والخطف والسرقة تحت تهديد السلاح خاصة باستخدام الدراجات البخارية «المواتر» فيما بات يعرف بـ«9 طويلة»، خاصة في العاصمة الخرطوم، والتي راح ضحيتها عدد من الشباب والفتيات، حيث يلجأ المهاجمون إلى إصابة الضحية أو حتى قتله حال قاوم بقوة ولم يسمح بسرقة مقتنياته.

وتنفذ قوات الشرطة السودانية، حملات مشتركة من وقت لآخر على مناطق تجمع الشبكات الإجرامية، وتقوم بمصادرة الدراجات والقبض على المشتبهين، لكن الظاهرة لم تنحسر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى