أخبار

سودانيون بالولايات المتحدة يعلنون عن تظاهرة كبرى لداعم قوى الثورة

بحسب الجهات المنظمة للتظاهرة الاحتجاجية، فإنها لدعم شعار اللاءات الثلاث الذي ترفعه “لجان المقاومة” والقوى الثورية في مواجهة العسكريين.

الخرطوم: التغيير

أعلن سودانيون بالولايات المتحدة الأمريكية، عن تنظيم تظاهرة احتجاجية بالعاصمة واشنطون، الاسبوع المُقبل، وذلك دعماً للاحتجاجات الرافضة للحكم العسكري في البلاد.

وبحسب الجهات المنظمة للتظاهرة الاحتجاجية، فإنها لدعم شعار اللاءات الثلاث الذي ترفعه “لجان المقاومة” والقوى الثورية في مواجهة العسكريين، وهو “لا تفاوض”، “لا شراكة”، “لا شرعية”.

وتم تحديد مبنى “الكونجرس” بالعاصمة الأمريكية كنقطة أخيرة لمسار التظاهرة، للمشاركين من ولايات الساحل الشرقي.

وكان وفداً من تحالف قوى الحرية والتغيير مجموعة المجلس المركزي، قد التقى الأسبوع الماضي – لأول مرة منذ الانقلاب العسكري – ممثلين للعسكر، بوساطة أمريكية سعودية، وذلك في محاولة للتوصل لمخرج من الأزمة الحالية.

وتأزم الوضع السياسي في السودان عقب الانقلاب العسكري الذي نفذه قائد الجيش عبد الفتاح البرهان، صبيحة 25 أكتوبر الماضي، والذي أطاح بموجبه بشركاه المدنيين في الحكومة الانتقالية.

وتم على إثر الإنقلاب اعتقال مئات المحتجين السلميين بجانب قادة الأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني.

وقُتل أكثر من 100 متظاهر منذ اندلاع الاحتجاجات الرافضة للانقلاب، فيما اُصيب الآلاف بإصابات بعضها تسبب في بتر واستئصال أعضاء حيوية بالجسم.

وأنهى الانقلاب العسكري اتفاق سياسي تم ابرامه في العام 2019 بين الجيش وتحالف قوى الحرية والتغيير الذي شارك في الإطاحة بالرئيس المخلوع عمر البشير.

يأتي كل ذلك في ظل استمرار التصعيد الجماهيري المناهض للحكم العسكري والداعم لإستعادة الحياة المدنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى