أخبار

منظمة فرنسية تعلن عن تيسيرها محادثات بين الحكومة السودانية وفصائل مسلحة بنيامي

قالت منظمة (بروميديشن) الفرنسية، إنها قامت بتيسير اجتماع بين بين وفد حكومي سوداني وتحالف للحركات المسلحة في دولة النيجر، ناقش إدراج تلك الحركات في عملية السلام و انسحاب مقاتليها من دولة ليبيا.

الخرطوم:التغيير

وأشارت إلى أن تحالف قوى المسار الديمقراطي، الذي تكون حديثا بمشاركة، 7 حركات مسلحة لديها قوات في ليبيا، التقى في إطار غير رسمي بوفد رفيع المستوى مفوض من الحكومة السودانية.
وانخرط الجانبان، حسب بيان لمنظمة (بروميديشن) في مناقشات أولية حول أشكال المشاركة المستقبلية لهذه المجموعات في عملية السلام في السودان وبحث سبل انسحاب قوات الحركات من ليبيا وعودتها سلميا إلى السودان.
وبين أن اللقاء، يأتي في إطار الجهود الدولية من أجل تنفيذ اتفاق وقف اطلاق النار في ليبيا الموقع في أكتوبر 2020 برعاية بعثة الأمم المتحدة لدعم ليبيا والذي يهدف إلى انسحاب القوات الأجنبية هناك، وأن انسحاب المجموعات السودانية المسلحة أحد العناصر الأساسية لتنفيذ الاتفاق.
وناقش الاجتماع مشاركة تلك المجموعات في العملية السياسية ومسألة الترتيبات الأمنية، لافتا إلى أن النقاش تركز على الطرق العملية والجدول الزمني الخاص بعودة المقاتلين الموجودين في ليبيا بالإضافة إلى تجميعهم وإدماجهم في القوات النظامية السودانية أو عودتهم للحياة المدنية
واعتبر البيان الاجتماع الذي انعقد خلال يومي 10 و11 يونيو، دفعة قوية للمساهمة في تحقيق الاستقرار ليس في السودان وليبيا فقط وإنما في على نطاق واسع في كامل المنطقة.
وأشار إلى توافق الجانبين على عودة مقاتلي مجموعات التحالف وعلى مواصلة الجهود للمضي في الجوانب الفنية والمالية لهذه العملية، بالإضافة إلى ضمان المساهمة الكامل لتحالف قوى المسار الديمقراطي في العملية السياسية الانتقالية وعملية السلام الجارية في السودان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى