أخباراخبار دولية

«العمل الدولية» تتوسع في مشروع الإسراع بالقضاء على عمل الأطفال في أفريقيا

أعلنت منظمة العمل الدولية التوسع في تنفيذ المشروع الإقليمي “الإسراع بالقضاء على عمل الأطفال في سلاسل التوريد في أفريقيا”.

التغيير- وكالات

احتفلت منظمة العمل الدولية بمصر، باليوم العالمي لمناهضة عمل الأطفال بمشاركة وزيري القوى العاملة والتضامن الاجتماعي وعدد من الشركاء، بعد فترة وجيزة من المؤتمر العالمي الخامس حول القضاء على عمل الأطفال في ديربان، بجنوب أفريقيا في مايو الماضي.

وتركز احتفالية هذا العام على الحماية الاجتماعية الشاملة لإنهاء عمل الأطفال.

التعاون مع الشركاء

ودعا مدير مكتب منظمة العمل الدولية بمصر إيريك أوشلان، إلى التعاون مع شركائها في الحكومة المصرية ومؤسسات المجتمع المدني لزيادة الاستثمار والإسراع بالقضاء على عمل الأطفال تزامنا مع وجود أنظمة الحماية الاجتماعية للأطفال وأسرهم.

وقال: “تعتمد منظمة العمل الدولية على التنسيق الفعال الدائم والمستمر مع شركاء التنمية ذوي الصلة وأصحاب المصلحة الوطنيين والجهود المستمرة للشركاء الاجتماعيين للقضاء على عمل الأطفال استجابةً لـ”الخطة الوطنية لمكافحة أسوأ أشكال عمل الأطفال ودعم الأسرة في مصر” 2018- 2025 (خطة العمل الوطنية) التي تم إطلاقها في عام 2018 وتم التأكيد عليها في “الإستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان” التي تم إطلاقها في عام 2021. ندعو إلى تنسيق الجهود الوطنية في هذا المجال المستوحى من أفضل الممارسات الدولية والذي يعكس الأولويات الوطنية”.

وأوضح أوشلان أنه بدعم من الحكومة الهولندية، تنفّذ منظمة العمل الدولية المشروع الإقليمي “الإسراع بالقضاء على عمل الأطفال في سلاسل التوريد في أفريقيا (ACCEL Africa).

وأضاف: “نحتفل اليوم باليوم العالمي لمكافحة عمل الأطفال في إطار أنشطة مشروع ACCEL Africa من خلال مشاركة التقدم الذي أحرزه المشروع بالتنسيق الوثيق مع أصحاب المصلحة الوطنيين لدعم تنفيذ خطة العمل الوطنية من خلال تحسين الأطر السياسية والقانونية والمؤسسية لمعالجة عمل الأطفال ودعم إضفاء الطابع المؤسسي على الحلول المبتكرة والقائمة على الأدلة التي تعالج الأسباب الجذرية لعمل الأطفال في سلسلة توريد القطن في مصر”.

وأشاد أوشلان بالجهود التي يبذلها أعضاء اللجنة التوجيهية الوطنية، مؤكداً على أهمية العمل معا لإنهاء عمل الأطفال، وقال: “لا يمكننا القضاء على عمل الأطفال بمفردنا”.

جهود مستمرة

من جانبه، استعرض نائب وزير الصحة، المشرف على المجلس القومي للطفولة والأمومة طارق توفيق عدداً من الجهود المبذولة من جانب المجلس بالشراكة مع العديد من الجهات الحكومية وغير الحكومية للقضاء على أسوأ أشكال عمل الأطفال، مثمناً الشراكة مع مشروع الإسراع بالقضاء على عمل الأطفال في سلاسل التوريد في أفريقيا والذي تنفذه منظمة العمل الدولية في مصر.

من جهته، أعلن وزير القوى العاملة محمد سعفان، أن الوزارة حرصت على تحديث ومراجعة كافة القوانين والقرارات بما يتلاءم مع المعايير الدولية ذات الصلة، مشيراً إلى أنه تم إصدار وتفعيل القرار 215 لعام 2021 بقائمة الأعمال والمهن الخطرة المحظور تشغيل وتدريب الأطفال بها حتى سن 18 عاماً انطلاقا من الهدف الثامن من أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة واستراتيجية التنمية المستدامة ورؤية مصر لعام 2030.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى