أخبار

وزارة الري السودانية تنشر محطات رصد إضافية لمناسيب النيل

 

شرعت الإدارة العامة لمياه النيل في السودان في استكمال منظومة الرصد الاوتوماتيكى لمياه النيل بإضافة (7) محطات جديدة.

الخرطوم ـــــ التغيير

وأعلنت الإدارة العامة للمياه عن تأهيل «6» محطات على طول مجري النيل من الحدود السودانية الاثيوبية والحدود مع دولة جنوب السودان وحتى مدينة دنقلا في الولاية الشمالية.

وأوضحت الوزارة أن الخطوة تأتي في اطار استعدادات وزارة الري والموارد المائية لمقابلة خريف هذا العام ضمن مشروع «الهيدروميت» لمبادرة حوض النيل (NBI) وبتمويل من الاتحاد الاوروبي وبتنفيذ شركة RTI الامريكيه وباشراف ومتابعه فريق من مهندسي إدارة مياه النيل  وبالتنسيق مع هيئة الطرق والجسور  والادارة العامة للمرور بولاية الخرطوم.

يذكر أن شبكة الوزراة الحالية تشمل 25 محطة رصد اوتوماتيكية ، ويهدف مشروع الهيدروميت إلى ترقية وتطوير نظم مراقبة الموارد المائية لدول حوض النيل وذلك بتحديث الأجهزه والمعدات التي تستخدم في ترقية شبكة الرصد الهيدرولوجي.

زيادة المناسيب

وكان قد توقعت وزارة الري والموارد المائية في السودان، تغذية النيل الأزرق بكميات كبيرة من المياه الواصلة من الهضبة الإثيوبية، رغم من بدأ تعبئة جديدة لسد النهضة.

و حذّرت الإدارة العامة للخزانات بوزارة الري والموارد المائية،  من ارتفاع مناسيب النيل الأزرق، جراء هطول أمطار غزيرة في الهضبة الإثيوبية.

و كان قد صرح مدير الإدارة العامة للخزانات معتصم العوض محمد، أن زيادة تدريجية ستطرأ على مناسيب مياه النيل الأزرق جنوب خزان الروصيرص وشماله حتى الخرطوم.

وأهاب بالقاطنين بالقرب من مسار (الأزرق) بتوخي الحيطة والحذر.

ويخشى السودانيون من تكرار سيناريو الفيضانات المدمرة التي ضربت البلاد العام الفائت.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى