أخباراخبار دولية

الأمم المتحدة: جميع الفصائل المسلحة بدولة الجنوب متورطة في العنف الجنسي

 

اختتمت مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في جنوب السودان زيارتها العاشرة للبلاد لمراجعة نتائج وتوصيات التقرير الأخير حول العنف الجنسي المرتبط بالنزاع ضد النساء والفتيات بدولة الجنوب السودان.

الخرطوم ــــ التغيير

ووصل الفريق الزائر لدولة الجنوب برئاسة رئيسة المفوضية ياسمين سوكا، المفوضين أندرو كلافام وبارني آفاكو ، في البلاد من 2 إلى 5 أغسطس .

وفي بيان صادر عن المفوضية قالت ياسمين إن قراءة تفاصيل التقرير مروعة، ولكن كان عليهم نقل  روايات الناجين بصدق لمواطني جنوب السودان وحكومة جنوب السودان والمجتمع الدولي.

تفاصيل التقرير

ويفصل التقرير الذي نُشر في مارس 2022 في جنيف ، الطابع المنتشر والمنهجي للعنف الجنسي من خلال  المقابلات مع الناجين والشهود وعائلاتهم ، والتي أجريت في جنوب السودان وأيضًا في أماكن اللجوء.

وكشف التقرير أن جميع الفصائل المسلحة متورطة في أعمال عنف جنسي ، وأنه على الرغم من جهود العدالة  فإن الاستجابة العامة للدولة لم تتطابق حتى الآن مع حجم الأزمة وشدتها.

وقال المفوض أندرو كلافام: “نكرر دعوتنا للحكومة للالتزام علنًا بسياسة عدم التسامح مطلقًا مع العنف الجنسي ومقاضاة كبار المسؤولين المعروفين بارتكابهم جرائم عنف جنسي”.

كبار المسؤولين

وأشار البيان إلى أن الخبراء التقوا بمسؤولين حكوميين وممثلين عن المجتمع المدني وبعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان (UNMISS)  بالإضافة إلى أعضاء السلك الدبلوماسي وشاركوا في حوار استضافته منظمات المجتمع المدني حيث قدمت المفوضية توصياتها ، واستمعوا إلى أصحاب المصلحة ، وناقشوا الاستراتيجيات .

وشدد التقرير أنه على الحكومة وضع حد للإفلات من العقاب و تطوير دستور وطني شامل لمعالجة دوافع الصرا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى