أخباررياضة

آرسنال يقهر ليفربول ويستعيد صدارة الدوري الإنجليزي

 

استعاد آرسنال صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز، بفوزه على ضيفه ليفربول (3-2)، مساء اليوم الأحد، في قمة مباريات الجولة العاشرة.

الخرطوم ــ التغيير

وسجل ثلاثية آرسنال كل من جابرييل مارتينيلي (1) وبوكايو ساكا (45+5 و76)، وسجل داروين نونيز (34) وروبرتو فيرمينو (53) ثنائية ليفربول.

وارتفع رصيد آرسنال إلى 24 نقطة، ليستعيد الصدارة من مانشستر سيتي بفارق نقطة واحدة، فيما تجمد رصيد ليفربول عند 10 نقاط في المركز العاشر.

وجاءت البداية نارية، حين مرر مارتن أوديجارد كرة بينية لمارتينيلي الذي تابعها من لمسة واحدة في الشباك بعد مرور 58 ثانية فقط على انطلاق المباراة.

معاناة ليفربول

وعاني ليفربول كثيرا من أجل الوصول إلى منطقة جزاء آرسنال، ونفذ أرنولد ركنية على رأس فان دايك، لكن محاولة الأخير ابتعدت كثيرا عن المرمى.

وشق مارتينيلي طريقه من الناحية اليسرى قبل أن يرسل كرة بمحاذاة المرمى، وأبعد حارس آرسنال أرون رامسدايل تسديدة مهاجم ليفربول داروين نونيز.

ولم يجد أليسون بيكر حارس ليفربول، صعوبة في التصدي لمحاولة مواطنه جابرييل جيسوس إثر عرضية من الظهير الأيسر تاكيهيرو تومياسو.
وكاد ويليام ساليبا مدافع آرسنال، أن يسجل هدفا في شباك فريقه، عندما أوقف الكرة قبل أن تصل إلى داروين نونيز، ليبعدها رامسدايل ببراعة.

واخترق المصري محمد صلاح نجم ليفربول، من الناحية اليمنى، وراوغ لاعبين اثنين من آرسنال قبل أن يسدد كرة متسرعة بجانب القائم القريب.

وتمكن ليفربول أخيرا من معادلة النتيجة في الدقيقة 34، عندما كسر الجناح الكولومبي دياز مصيدة التسلل، ليرسل تمريرة قابلها نونيز في الشباك.

وخرج دياز للإصابة ليدخل مكانه روبرتو فيرمينو، ثم استعاد آرسنال تقدمه عندما تخلص مارتينيلي من أرنولد قبل أن يمرر لساكا الذي قابلها في الشباك.

ودخل جو جوميز إلى تشكيلة ليفربول بدلا من أرنولد بين الشوطين، لكن مشاكسات مارتينيلي استمرت، فيما تدخل أليسون بإنقاذ تسديدة لأوديجارد.

هدف التعادل

وأعاد ليفربول المباراة إلى نقطة الصفر مجددا، عندما مرر جوتا كرة بينية وصلت إلى فيرمينو الذي سددها زاحفة في الشباك عند الدقيقة (53).
وأطلق تشاكا، تسديدة من اليسار نحو المدرجات، وبعدها مرت عرضية تومياسو من الجميع لتصل إلى ساكا الذي فشل في السيطرة عليها لتلمس يده.

وقرر يورجن كلوب مدرب ليفربول إخراج صلاح وإشراك فابينيو، فيما خرج الكاميروني جويل ماتيب أيضا، ليشارك مكانه الفرنسي إبراهيما كوناتي.

وحصل آرسنال على ركلة جزاء بعد تعرض جابرييل جيسوس لإعاقة من قبل ديوجو جوتا، ونفذ ساكا الركلة محرزا الهدف الثالث في الدقيقة (76).

وأقحم كلوب ورقته الخيرة بإشراك إليوت مكان جوتا، فيما أحكم آرسنال دفاعه بإشراك تيرني مكان أوديجارد، الأمر الذي صعب المهمة على الريدز.

وكادت الدربكة بين فان دايك وأليسون أن تتسبب في هدف عكسي، لكن رأسية المدافع الهولندي العائدة للوراء، مرت بجانب المرمى في الدقيقة الأخيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى