أخباراقتصاد

تحديد السعر التركيزي لمحصول القطن بالسودان

لا تزال المشكلات الناجمة عن عدم وفاء السلطات بتعهداتها بالأسعار التركيزية لمحصول القمح، تلقي بظلالها السالبة على المزارعين.

الخرطوم: التغيير

كشفت شركة السودان للأقطان، الاثنين، عن السعر التعاقدي (التركيزي) لقنطار القطن، بقيمة  (45) ألف جنيه، مشيرة إلى انخراطهم في مشاورات  لتحديد أسعار الفائض من المحصول.

وانخرط عدد كبير من المزارعين في الشكوى من تصرفات سلطات الانقلاب مع مخزونهم من القمح، وعدم وفائها بشراء المحصول، بالرغم من ضعف التسعيرة الموضوعة.

والتأم، الاثنين، بمقر شركة السودان للأقطان، اجتماع بين المدير العام عبد الله أحمد نور، ومزارعين بالقطاعين المطري والمروي في مشروعات (حلفا والجزيرة والرهد والنيل الأزرق).

ونوه المدير العام للشركة، طبقاً لوكالة السودان للأنباء (سونا)، إلى جهود تقودها الشركة مع الدولة لتوفير التمويل اللازم.

وأدى تأخر استجلاب مدخلات زراعة القمح، العام الماضي، إلى تراجع رقعة وإنتاجية المحصول بمشروع الجزيرة.

وسبق وأن أكد مزراعين تحدثوا لـ(التغيير) بأنهم بصدد وقف تعاملاتهم مع السلطات، خشية تكبد خسائر جراء الصعوبات في التمويل والاختلالات في توفير الأسمدة والمبيدات.

وحقق المزارعون في المشروعات الزراعية المختلفة، أرباحاً كبيرة، جراء الطفرات الإنتاجية المتحققة في ظل تعويل الحكومة الانتقالية المعزولة بقيادة المدنيين، على الزراعة كرافعة للاقتصاد المحلي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى