أخبارثقافة

«الغرق».. رواية سودانية تفوز بجائزة الأدب العربي المترجم للفرنسية 2022 

في الكلمة التي ألقاها بمناسبة فوزه بالجائزة قال “حمور زيادة” إن الرواية حاولت أن تحكي بعض الأشياء عن السلطة، والعلاقات المعقدة، والتراتبية المجتمعية.

الخرطوم: التغيير

فاز الروائي السوداني، حمور زيادة، أمس الأربعاء، بالجائزة التقديرية الخاصة من معهد العالم العربي ومؤسسة جان لوك لاغاردير بباريس في دورته العاشرة للعام 2022، عن روايته “الغرق” المترجمة للغة للفرنسية.

وفي الكلمة التي ألقاها بمناسبة فوزه بالجائزة قال “زيادة” إن الرواية حاولت أن تحكي بعض الأشياء عن السلطة، والعلاقات المعقدة، والتراتبية المجتمعية.

واضاف: “حيث ينزل القهر بالنساء والرقيق والغجر، لكنهم يحرسون الهيكل الظالم ويحمونه”.

وتابع: “أردت أن أشير إلى العلاقة بين السلطة العسكرية الاستبدادية التي حكمت السودان أغلب سنوات استقلاله، وبين الظلم الاجتماعي والنظام البطرياركي”.

وتدور أحداث رواية (الغرق حكايات القهر والونس) في قرية” حجر نارتي” التى تطل على ضفاف النيل في شمال السودان.

ويوهم الكاتب بأن هذه الرواية تاريخية ويقول في افتتاحيتها: “تبدو البلاد كما لو صنعت في صدفة ماء، بلا خطة واضحة وعلى عجل، يمكن أن تستجيب السماء في أي لحظة، كرامة للنهر الآتي من الجنة، ترسل السماء هداياها للغرقى على اليابسة العطشى، المتورطين في هذه البلاد بحكم الميلاد”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى