أخباراخبار دولية

السلطات المصرية تطلق سراح رجل أعمال بارز ونجله عقب اتهامهما بالانتماء لـ «الإخوان»

كانت السلطات المصرية قد ألقت القبض على صفوان ثابت (76 عامًا) نهاية 2020، وتلاها بشهرين توقيف نجله سيف الدين (41 عاما) بتهم بينها الانتماء لجماعة الإخوان المحظورة بالبلاد.

التغيير: وكالات

أطلقت السلطات المصرية، مساء السبت، سراح رجل الأعمال المصري، صفوان ثابت، ونجله سيف الدين، وفق محاميه وابنته ووسائل إعلام محلية.

وثابت ونجله مالكا أكبر مصنع وشركة منتجة للألبان بمصر ولهما ثقل اقتصادي معروف، وحبسا منذ نحو عامين بتهمة الانتماء لجماعة الإخوان المسلمين المحظورة بالبلاد منذ 2013.

كما كانا على قائمة مطالبات تدعو لإطلاق سراحهما لطمأنة المستثمرين بالبلاد.

وقال المحامي المصري، أحمد أبو العلا ماضي، محامي ثابت ونجله، عبر صفحته بفيسبوك، إنه “تم إطلاق سراحهما”، دون تفاصيل أكثر.

وأكدت مريم صفوان ثابت على صفحتها في فيسبوك، أن والدها وشقيقها “موجودان معهما بالبيت”، معربة عن “سعادتها بتلك الخطوة”.

ولم يصدر بيان من السلطات المصرية بشأن الإفراج، إلا أنه لاقى ترحيبا من نشطاء حيث هنأ المحامي اليساري والمرشح السابق لرئاسة مصر، خالد علي، عبر صفحته بفيسبوك، ثابت وأسرته بهذا الإفراج.

وكشف مصدر قضائي رفيع المستوى، لصحيفة الشروق (خاصة) أن قرار الإفراج عن رجل الأعمال صفوان ثابت وابنه سيف الدين جاء عقب صدور قرار من النيابة العامة السبت بإخلاء سبيلهما”.

وأوضح المصدر الذي لم تسمه الصحيفة ذاتها أن قرار إخلاء السبيل جاء بـ”ضمان محل إقامتهما على ذمة القضية وبالفعل وصلا إلى منزلهما”.

وأكد أنه “بموجب القرار، فإن صفوان وابنه سيف الدين لا يزال كلا منهما متهمين في القضية، إلى أن يصدر قرار من النيابة العامة بشأن التصرف في القضية، سواء بحفظها أو إحالتها للمحكمة المختصة”.

وكانت السلطات المصرية ألقت القبض على صفوان ثابت (76 عامًا) نهاية 2020، وتلاها بشهرين توقيف نجله سيف الدين (41 عاما) بتهم بينها الانتماء لجماعة الإخوان المحظورة بالبلاد.

وشركة ثابت ونجله “جهينة”، وهي من كبرى الشركات في مجال الألبان ومنتجاتها بمصر ومدرجة بالبورصة المصرية.

ولاقت وفاة بهيرة الشاوي زوجة ثابت أثناء حبسهما نعي وحضور من جانب رموز مؤيدة للسلطات المصرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى